رئيس الهيئة يدشن حفل دوري كأس الأمير محمد بن سلمان للمحترفين

رئيس الهيئة يدشن حفل دوري كأس الأمير محمد بن سلمان للمحترفين

الاثنين ١٩ / ٠٨ / ٢٠١٩
رعى الأمير عبدالعزيز بن تركي الفيصل رئيس مجلس إدارة الهيئة العامة للرياضة، حفل تدشين الدوري السعودي للمحترفين للموسم الرياضي 2019-2020، الذي أقيم أمس الأحد في الصالة المغلقة بمدينة الملك عبدالله الرياضية بجدة، وسط حضور رئيس الاتحاد السعودي لكرة القدم ياسر المسحل، ورئيس رابطة دوري المحترفين مسلي آل معمر، ورؤساء ومدربي الأندية المحترفة ونخبة من نجوم الدوري للموسم الماضي ونجوم الكرة السعودية، وجمع كبير من الرياضيين والإعلاميين.

‏وفي مستهل الحفل، رفع الأمير عبدالعزيز بن تركي الفيصل باسم كل الرياضيين، خالص الشكر والتقدير للأمير محمد بن سلمان الذي أولى اهتماما خاصا بالقطاع الرياضي بصورة عامة ودوري كرة القدم بصفة خاصة، مشيرا سموه إلى أن آخر ما قدمه الأمير محمد بن سلمان كان دعما سخيا بقيمة 1.64 مليار ريال لكافة أندية دوري المحترفين التي وجدت من سموه دعما كبيرا وغير مسبوق في تاريخها، وقال سموه في هذا الجانب «من هذا المنطلق وتقديرا وعرفانا منا جميعا بهذه المبادرات العملاقة فسيستمر إطلاق اسم ولي العهد على هذه النسخة لتصبح مسابقة دوري كأس الأمير محمد بن سلمان للمحترفين، وهي التسمية التي نعتز بها جميعا كجزء بسيط من تقدير ومحبة نكنها كرياضيين لسموه».

وتم خلال الحفل الإعلان عن جاهزية 10 ملاعب تابعة لهيئة الرياضة لتقام عليها المباريات وهي استاد الملك فهد الدولي بالرياض، واستاد مدينة الملك عبدالله الرياضية بجدة، واستاد الأمير محمد بن فهد بالدمام، واستاد الأمير فيصل بن فهد بالرياض، وملعب مدينة الملك عبدالعزيز الرياضية بمكة المكرمة، وملعب مدينة الأمير عبدالله بن جلوي بالأحساء، وملعب مدينة الملك عبدالله الرياضية ببريدة، وملعب مدينة المجمعة الرياضية، وملعب مدينة الأمير سلطان بن عبدالعزيز الرياضية بالمحالة، وملعب نادي الحزم بالرس، إضافة إلى ملعب جامعة الملك سعود الخاص بنادي الهلال.

وتقرر نقل مباريات الدوري مجانا عبر القنوات الرياضية السعودية، وتطوير خدمات النقل التلفزيوني من خلال وجود أكثر من 28 كاميرا في بعض المباريات لبث عالي الجودة، ووجود 12 كاميرا لتقنية var إلى جانب استخدام تقنية الخريطة الحرارية لتتبع اللاعبين، إضافة إلى خاصية الإحصائيات والأرقام خلال المباريات فضلا عن وجود منصة إلكترونية لمشاهدة المباريات.

ولتحسين تجربة الجماهير تم تطوير 54 نقطة بيع للمطاعم والمقاهي، وسيتم تطوير 51 نقطة بيع إضافية، وإطلاق منصة إلكترونية موحدة لبيع التذاكر أنشأتها الهيئة العامة للرياضة لتقديم الخدمة للأندية والجماهير معا، وتعد جزءا من منظومة متكاملة لتطوير البيئة والمنشآت الرياضية.