مغادرة أولى رحلات الحجاج عبر «إياب»

30 ألف مستفيد من المبادرة خلال الموسم الحالي

مغادرة أولى رحلات الحجاج عبر «إياب»

الاحد ١٨ / ٠٨ / ٢٠١٩
وقف وزير النقل رئيس مجلس إدارة الهيئة العامة للطيران المدني د.نبيل العامودي، أمس، على مغادرة أول رحلة للحجاج عبر مبادرة «إياب» التي أطلقتها الهيئة، ويستفيد من خدماتها «30» ألف حاج خلال موسم حج العام الحالي، بحضور رئيس الهيئة العامة للطيران المدني عبدالهادي المنصوري.

واطلع العامودي خلال جولته التفقدية للمعرض المخصص لاستقبال ضيوف الرحمن المستفيدين من المبادرة على الخدمات التي تقدمها المبادرة لضيوف الرحمن، واستمع إلى شرح مفصل من قبل القائمين على المبادرة، التي تعد رافدا من روافد التطور والتحسين المستمر لخدمة ضيوف الرحمن، وتعتبر نقلة نوعية وحضارية تهدف من خلالها هيئة الطيران المدني إلى تحسين وإثراء تجربة ضيوف الرحمن في مطارات المملكة، وتسهيل إجراءات سفرهم وتحسين تجربتهم عبر تقليل مدة الانتظار في مطاري الملك عبدالعزيز الدولي بجدة، ومطار الأمير محمد بن عبدالعزيز الدولي بالمدينة المنورة، ليعود حجاج بيت الله الحرام إلى بلدانهم في يسر وسهولة.


من جهة أخرى يشارك مركز المعلومات الوطني برئاسة أمن الدولة في مبادرة «إياب»، التي تطلقها الهيئة العامة للطيران المدني خلال اليومين القادمين إلى جوار عدة جهات حكومية تستهدف خدمة أكثر من 30 ألف حاج من دول ماليزيا وإندونيسيا والهند، وذلك لإنهاء إجراءات الحجاج آليا قبل وصولهم إلى المطار استعدادا للمغادرة والعودة لبلادهم.

ويُعنى المركز بتجهيز البنية التحتية للأنظمة الإلكترونية لأعمال المبادرة وفق احتياجات الجهات المشاركة في أعمالها مع تجهيز محطات العمل الخاصة بمسارات المبادرة لاستخدامها عند وجود أي إجراءات إضافية يحتاجها الحاج عند مغادرته، إضافة إلى تطوير عمل أجهزة «بنان» خصيصا لهذه المبادرة لتسمح لرجال الجوازات بتسجيل عملية الخروج للمسافرين «الحاج والمعتمر» عبر مسح المعلومات المتوافرة على جوازات الحجاج بواسطة الكاميرا والتحقق من هويتهم بالبصمة، مما يسهل على موظف الجوازات التنقل وخدمة المسافرين في أي مكان مع سهولة استخدامه لخدمة كبار السن ومن هم في أماكن الانتظار، كما يسهم المركز بتقديم خدمات الدعم الفني والتقني لأعمال المبادرة على مدار الساعة بما يضمن تحقيقها لأهدافها المرجوة بإذن الله تعالى.

يذكر أن الهيئة العامة للطيران المدني بدأت في تطبيق مبادرة «إياب» تجريبيا العام الحالي، وتستهدف المبادرة الحجاج المغادرين إلى دول «إندونيسيا، والهند، وماليزيا»، وتعتبر المبادرة منصة إلكترونية تقدم من خلالها الهيئة خدمات إلكترونية مميزة لضيوف الرحمن.
المزيد من المقالات