السودان.. البرهان لـ«السيادي» وحمدوك رئيسا للوزراء

السودان.. البرهان لـ«السيادي» وحمدوك رئيسا للوزراء

اختار المجلس العسكري الانتقالي في السودان أمس، الفريق أول عبدالفتاح البرهان لرئاسة المجلس السيادي، كما رشح 5 من أعضائه الحاليين لتمثيله في المجلس. بينما قدمت قوى الحرية والتغيير من جانبها، الخبير الاقتصادي عبدالله حمدوك رئيسا للوزراء في حكومة المرحلة الانتقالية التي اتفق على تكوينها من كفاءات وطنية، وذلك عقب ثورة أطاحت بنظام الرئيس عمر البشير.

وسيمثل العسكري في المجلس السيادي كل من: الفريق محمد حمدان «حميدتي»، والفريق شمس الدين كباشي، والفريق ياسر العطا، والفريق صلاح عبدالخالق.

» رئيس القضاء

وذكرت مصادر: أن قوى الحرية والتغيير اعتمدت كذلك عبدالقادر محمد رئيسا للقضاء ومحمد الحافظ لمنصب النائب العام، وذلك خلال اجتماع للهيئة القيادية لقوى الحرية والتغيير الخميس.

وسيتشكل المجلس السيادي يوم الأحد وفق الجدول الزمني المتفق عليه، على أن يتم بعد ذلك حل المجلس العسكري الانتقالي.

ومن المقرر أن يتم تعيين رئيس الوزراء يوم الثلاثاء.

» ترحيب «المهنيين»

ورحب «تجمع المهنيين السودانيين» الخميس باتفاق هياكل «قوى الحرية والتغيير» على ترشيح حمدوك رئيسا للوزراء في الفترة الانتقالية.

وقال التجمع، وهو كيان غير رسمي كان يقود الاحتجاجات بالسودان خلال الأشهر الماضية، في بيان على صفحاته على مواقع التواصل الاجتماعي: إنه سيقدم «كل الدعم الممكن للدكتور حمدوك مع التأكيد على دورنا الرقابي خلال الفترة الانتقالية نحو الديمقراطية الكاملة» وأكد أنه لا تهاون «في أي من أهدافها».

» التوقيع النهائي

ومن المقرر أن يتم يوم غد التوقيع النهائي على الإعلانين السياسي والدستوري بين المجلس العسكري الانتقالي وقوى إعلان الحرية والتغيير.

وأصدر المجلس العسكري تعميما الخميس، أكد فيه أن الاحتفال بإبرام وثائق الانتقال للسلطة المدنية قائم في ميعاده المحدد في تمام الساعة الواحدة ظهر يوم غد السبت بقاعة الصداقة بالخرطوم، وذلك بحضور عدد من رؤساء الدول وممثلي المنظمات الدولية والإقليمية والبعثات الدبلوماسية وقادة وزعماء الأحزاب ومنظمات المجتمع المدني والطوائف الدينية الإسلامية والمسيحية بالبلاد.

» حضور دولي

وفي سياق، إكمال الترتيبات للاحتفال المقرر يوم غد السبت للتوقيع النهائي على الإعلانين السياسي والدستوري بين المجلس العسكري الانتقالي وقوى إعلان الحرية والتغيير، نقلت وكالة السودان للأنباء (سونا) عن وكيل وزارة الإعلام رئيس اللجنة الإعلامية للاحتفال بالتوقيع عبدالله جاد الله القول الخميس، إنه تم اكتمال كافة الترتيبات والتجهيزات اللازمة، موضحا أنه «تمت دعوة الدول الشقيقة والصديقة والمنظمات الإقليمية والدولية لحضور التوقيع».

وأضاف جاد الله أن الحضور الدولي الذي سيشارك في الاحتفال بالتوقيع «يؤكد أهمية السودان وموقعه العربي والأفريقي ونجاح تجربته الثورية».