هبوط جديد لعملة الأرجنتين

هبوط جديد لعملة الأرجنتين

الأربعاء ١٤ / ٠٨ / ٢٠١٩
هبط البيزو الأرجنتيني مجددا، أمس الثلاثاء، في يوم ثان من اضطرابات الأسواق التي أثارها فوز كاسح لمرشح المعارضة ألبرتو فرنانديز في انتخابات أولية، وهو ما وجه ضربة قوية إلى فرص إعادة انتخاب الرئيس موريسيو ماكري.

وأغلق البيزو منخفضا 4.29 بالمائة عند 55.9 مقابل الدولار الأمريكي بعد أن وصل في وقت سابق من الجلسة إلى 59 للدولار. وفي جلسة الاثنين سجلت عملة الأرجنتين أدنى مستوى على الإطلاق مع هبوطها 30 في المائة إلى 65 للدولار متضررة من مخاوف بأن حكومة فرنانديز قد تعيد البلاد إلى سياسات التدخل في الاقتصاد.

وباع البنك المركزي نحو 255 مليون دولار من احتياطياته منذ يوم الاثنين في مسعى للمساعدة في استقرار العملة المحلية.