مصر تعيش فوق «بحيرة من الذهب»

مصر تعيش فوق «بحيرة من الذهب»

الأربعاء ١٤ / ٠٨ / ٢٠١٩
أوضح رئيس الشعبة العامة للمشغولات الذهبية بالاتحاد العام للغرف التجارية في مصر محمد وصفي، أن حجم تجارة المشغولات الذهبية في مصر يبلغ 55 طنا في السنة، وهو إجمالي المدموغات في مصلحة الدمغة والموازين للذهب الذي تتم معايرته ودمغه.

ويعتقد وصفي أن بلاده تعيش فوق بحيرة من الذهب، إلا أن عمليات الاستخراج لا تتم بصورة نشطة بسبب بعض القوانين، موضحا أن بعض الخارجين عن القانون يقومون بالتنقيب العشوائي وبعضهم يزيل الدلائل على وجود مناجم في منطقة التنقيب، وهو ما يصعب عمليات الاستكشاف المكلفة.

وأكد وصفي، في حديث لراديو «سبوتنيك»، انخفاض الطلب على المشغولات الذهبية إلى 25% بسبب تغيير أولويات المواطن نظرا لارتفاع الأسعار، موضحا أن قوة الجنيه المصري ساهمت في كبح ارتفاع الذهب بنسبة 18%.

كما أكد أن مصر تمتلك 120 منجما للذهب، منها 99 منجما من المؤكد أنها تحتوي على الذهب، مشيرا إلى أن العمل يجري حاليا أيضا على مناجم من مصر القديمة لم يتم استكمال إنتاج الذهب فيها واستنفاد مخزوناتها نظرا لضعف التقنيات في الماضي.