المواقع التاريخية والأثرية تستقبل الزوار خلال العيد في الأحساء

المواقع التاريخية والأثرية تستقبل الزوار خلال العيد في الأحساء

حرصت الهيئة العامة للسياحة والتراث الوطني بمحافظة الأحساء، على تحديد مواعيد العمل واستقبال الزوار خلال أيام عيد الأضحى المبارك في ميناء العقير التاريخي، ومتحف الأحساء ومسجد جواثى.

وأوضح مدير عام الهيئة العامة للسياحة والتراث الوطني بالأحساء بالإنابة المهندس علاء البقشي، أن متحف الأحساء يستقبل زائريه خلال أيام عيد الأضحى المبارك من الساعة الثانية ظهرا، وحتى الساعة الثامنة مساء، وأما ميناء العقير التاريخي فيفتح أبوابه من الساعة الواحدة ظهرا وحتى السادسة مساء، فيما يكون مسجد جواثى مفتوحا للصلاة خصوصا صلاتي المغرب والعشاء.


ويقدم متحف الأحساء عرضا عن الأرض والتاريخ الجيولوجي للجزيرة العربية وصخورها وتشكيل الخليج والحياة النباتية في الصحاري، ويتعرف الزائر على قصة مستوطنة «عين قناص» التي يرجح أنها تعود إلى فترة الاستقرار في العصر الحجري الحديث، و«ثاج» وهي واحدة من أكبر المواقع الأثرية شرق المملكة العربية السعودية، ونبذة عن الدولتين السعوديتين الأولى والثانية، واسترداد الملك المؤسس (رحمه الله) الأحساء عام 1331هـ/‏1912م.

ويضم متحف الأحساء مقتنيات شخصية، من رؤوس سهام وجذوع أشجار حجرية تعود إلى العصر الحجري الحديث، ومجموعة من الأواني الفخارية وأخرى حجرية ومزججة وحلي فضية وأسلحة (سيوف وبنادق وخناجر)، إضافة إلى صور لسطح القمر ونسخة قديمة من مجلة القافلة. كما يشكل ميناء العقير التاريخي موقعا هاما كونه يقع على الخليج العربي شرق المملكة العربية السعودية وهو من أقدم الموانئ في العالم ومازالت آثاره باقية حتى اليوم.

أما مسجد جواثى فيعتبر أحد المساجد التاريخية المشهورة في محافظة الأحساء وهو ثاني مسجد صليت فيه صلاة الجمعة في الإسلام بعد مسجد رسول الله صلى الله عليه وسلم. ويقع المسجد على بعد نحو 20 كيلو مترا باتجاه الشمال الشرقي لمدينة الهفوف، وقد بني هذا المسجد أول مرة في عهد الرسول محمد صلى الله عليه وسلم، حيث قام ببنائه (بنو عبد قيس) الذين كانوا يسكنون الأحساء آنذاك.
المزيد من المقالات
x