النرويج تحقق في إطلاق نار بمسجد كعمل إرهابي

النرويج تحقق في إطلاق نار بمسجد كعمل إرهابي

الاثنين ١٢ / ٠٨ / ٢٠١٩
أعلنت الشرطة النرويجية الأحد أن واقعة إطلاق نار بمسجد أمس الأول، سيتم التحقيق فيها كعمل إرهابي محتمل.

وقال رون شولد مساعد رئيس الشرطة في مؤتمر صحفي: «نحقق في هذا كمحاولة لتنفيذ عمل إرهابي».

وجرى لفترة وجيزة أمس، استجواب الشاب النرويجي الذي اعتقل على خلفية حادث إطلاق النار الذي وقع في مسجد يقع بالقرب من العاصمة أوسلو، بحسب ما ذكره محامي الشاب.

وتعمل الشرطة في أوسلو وأجزاء أخرى من النرويج، على تعزيز وجودها في مساجد أخرى بأنحاء البلاد، حيث بدأ الأحد عيد الأضحى المبارك.

وأفادت الشرطة أن الرجل واجه اتهاما بالشروع في القتل، على خلفية حادث إطلاق النار الذي وقع السبت في «مركز النور الإسلامي» بمدينة بايرم، غرب أوسلو، والآن هو متهم بارتكاب جريمة قتل بعد العثور على جثة امرأة بمنزله في بايرم.

وصرحت الشرطة أنها تتحقق من أنشطة الشاب على الإنترنت، في ظل تقارير تفيد بأنه نشر رسالة أشادت بإطلاق النار الذي استهدف مسجدين في كريستشيرش بنيوزيلندا في مارس الماضي، وذلك قبل بضع ساعات من وقوع حادث المسجد.

وتجري الشرطة تحقيقا في العلاقة بين المشتبه به والضحية.