النصر يفتش عن بطاقة التأهل أمام الوحدة

النصر يفتش عن بطاقة التأهل أمام الوحدة

الاثنين ١٢ / ٠٨ / ٢٠١٩
يتطلع النصر إلى العودة ببطاقة التأهل للدور ربع النهائي في دوري أبطال آسيا عندما يحل ضيفا على الوحدة الإماراتي اليوم الإثنين في لقاء الإياب الذي يجمعهما على استاد آل نهيان في العاصمة أبوظبي. وكانت مباراة الذهاب التي جمعتهما في الرياض الإثنين الماضي، انتهت بالتعادل ١-١، وبالتالي يتعين على النصر الفوز أو التعادل بأكثر من هدف ليواصل مشواره في البطولة فيما يحتاج الوحدة إلى التعادل السلبي لبلوغ الدور ربع النهائي.

وظهرت مباراة الذهاب بمستوى فني مميز رغم أنها الأولى لكلا الفريقين في الموسم الجديد، وأهدر خلالها النصر كل فرص الفوز الذي كان بالإمكان أن يضعه على أعتاب ربع النهائي لولا رعونة لاعبيه الذين أضاعوا أكثر من فرصة محققة قبل أن يخفق الحارس الأسترالي براد جونز في الخروج من مرماه ويساهم في هدف التعادل الذي سجله الوحدة.

ونظرا لأهمية التسجيل في مباراة الليلة، فإن النصر سيكون تركيزه منصبا على الهجوم بحثا عن هدف قد يخلط الأوراق ويكون مفتاحا لإضافة المزيد من الأهداف، وفي نفس الوقت عدم إغفال الجانب الدفاعي كي لا يستقبل هدفا يصعّب من مهمته في تحقيق الهدف المنشود.

ومن المنتظر أن يزج المدرب البرتغالي روي فيتوريا بنفس الأسماء التي شاركت في مباراة الذهاب، وإن كانت هناك تغييرات فإنها ستكون طفيفة ومحدودة وربما تكون على مستوى الحراسة والوسط.

ويبرز في النصر عمر هوساوي وعبدالرحمن العبيد وسلطان الغنام وعبدالله الخيبري والبرازيلي مايكون بيريرا ومواطنه جوليانو والمغربي عبدالرزاق حمدالله.

أما الوحدة الذي لعب وفق إمكانياته واقتنص تعادلا بطعم الفوز، فإنه سيلعب بطريقة متوازنة دفاعا وهجوما، مع محاولة استغلال الاندفاع النصراوي المتوقع والاستفادة من المساحات للوصول لمرماه.

ويملك الفريق أسماء مميزة في كافة الخطوط قدمت نفسها بشكل جيد في المباراة الماضية، يأتي في مقدمتها الحارس المتألق محمد الشامسي والمدافع حمدان الكمالي وفواز عوانة وإسماعيل مطر إلى جانب الأوروجوياني نيكولاس ميليسي والبرازيلي ليوناردو دي سوزا والأرجنتيني سيباستيان تيجالي.