نائب وزير الدفاع: ما حدث في عدن يعطي فرصة للمتربصين

نائب وزير الدفاع: ما حدث في عدن يعطي فرصة للمتربصين

الاحد ١١ / ٠٨ / ٢٠١٩
• نرفض استخدام السلاح في العاصمة المؤقتة

• ندعو لضبط النفس وتغليب الحكمة

• المملكة دعت لحوار سياسي في جدة

• المجتمع الدولي أكد موقفه الرافض تجاه ما يحدث في عدن

• المملكة لن تقبل إشعال فتنة جديدة بمثابة إعلان حرب

اليوم- الدمام

أكد صاحب السمو الملكي الأمير خالد بن سلمان، نائب وزير الدفاع، موقف المملكة الداعم للحكومة الشرعية ووحدة اليمن واستقراره ثابت لا يتغير، وقال: "ما حدث في عدن يعطي فرصة للمتربصين باليمن وأهله من المليشيات والتنظيمات الإرهابية وعلى رأسها الحوثيين والقاعدة وداعش".

وقال سموه عبر "تويتر": "نرفض أي استخدام للسلاح في عدن والاخلال بالأمن والاستقرار، وندعو لضبط النفس وتغليب الحكمة ومصلحة الدولة اليمنية، لذلك دعت المملكة لحوار سياسي مع الحكومة اليمنية الشرعية في مدينة جدة".

وتابع سموه: "واجب المملكة دعم والحفاظ على الشرعية في اليمن وتقديم كافة سبل الدعم للشعب اليمني الشقيق، والتطورات المؤسفة في عدن تسببت في تعطيل العمل الانساني والاغاثي وهو أمر لا تقبله المملكة".

وأضاف: "المجتمع الدولي أكد اليوم على مواقفهم الرافضة تجاه ما يحدث في العاصمة المؤقتة عدن، والمملكة لن تقبل إشعال فتنة جديدة هي بمثابة إعلان حرب على الشعب اليمني".