«ثقب أسود» أكبر من الشمس بـ 40 مليار ضعف

«ثقب أسود» أكبر من الشمس بـ 40 مليار ضعف

الخميس ٨ / ٠٨ / ٢٠١٩
اكتشف علماء فلك وجود ملايين من الثقوب السوداء في مجرة درب التبانة، من بينها ثقب عملاق يصل حجمه لـ40 مليار ضعف حجم الشمس.

ووفق تقرير إعلامي جديد، فإن الثقب الأسود «هولمبيرغ 15 أي»، عبارة عن مجرة إهليجية عملاقة، تبعد حوالي 700 مليون سنة ضوئية عن الأرض.

ويمثل «هولمبيرغ 15 أي» واحدا من أكبر الثقوب السوداء التي اكتشفها مرصد «فندلشتاين» المتخصص بمراقبة حركة النجوم حوله، ومن خلال الاستعانة ببيانات «فوتومترية» تحطم الصور لبيانات على هيئة «بكسلات»، للتعرف على تدرجات الظل.

ويأمل الباحثون في المرصد أن يساعدهم هذا الاكتشاف بعد المزيد من الأبحاث والدراسات، في معرفة المزيد من المعلومات عن كيفية تشكل الثقوب السوداء وتعداد الثقوب التي لم تكتشف بعد في الكون.

اكتشفت مجموعة من العلماء، تضم خبراء من مختلف البلدان، خلال دراسة الثقوب السوداء، ظاهرة غير عادية. حين تبين أنه بالقرب من الجسم الفضائي، توجد تيارات رياح ساخنة التي لم تتكرر فحسب، بل أيضًا كانت تدور حوله، وفقا لموقع «دني-24».

يذكر أن الثقب الأسود محاط بتيارات متكررة من الرياح الساخنة تصل درجة حرارتها إلى حوالي 40000 درجة مئوية، تحتوي على الهيليوم المتأين والهيدروجين، الذي يضمن كثافة الرياح العالية.