أمانة الشرقية تحصد المركز الثاني في التحول الإلكتروني بالمملكة

أمانة الشرقية تحصد المركز الثاني في التحول الإلكتروني بالمملكة

الاثنين ٠٥ / ٠٨ / ٢٠١٩
حصدت أمانة المنطقة الشرقية المركز الثاني متقدمة على 168 جهة ووزارة على مستوى المملكة في تقييم التحول الإلكتروني للخدمات الحكومية.

وقال أمين المنطقة الشرقية م. فهد الجبير: إن الأمانة حققت مراكز متقدمة في مؤشر النضج للخدمات الحكومية من خلال الإصدار الجديد الذي أطلقه برنامج التعاملات الإلكترونية الحكومية «يسّر»، ويعدّ مؤشر النضج أداة لتقييم وقياس مستوى الرقمنة والتطوير في تقديم الخدمات الحكومية للجمهور، وأحد مؤشرات الأداء الرئيسية في خطة التحول الوطني 2020.


ولفت الجبير إلى أن هذا الإنجاز يعكس مدى التقدم الذي حققته أمانة الشرقية في مجال الخدمات الإلكترونية لرفع مستوى الخدمات وجودتها وكفاءتها وتبسيط الإجراءات مع المحافظة الدائمة على تقديم الخدمات وتبادل المعلومات بشكل آمن وسليم، معتمدة في ذلك على الاستفادة من أفضل الممارسات والمعايير العالمية.

وأشار إلى أن الأمانة وضعت أهدافا إستراتيجية للتحول بشكل كامل إلى التعاملات الإلكترونية، وذلك من خلال تدشين إستراتيجية «رقمي»، التي دشنها صاحب السمو الملكي الأمير سعود بن نايف بن عبدالعزيز أمير المنطقة الشرقية، كما أن الأمانة قامت بإطلاق العديد من الخدمات الإلكترونية؛ بهدف توفير الوقت والجهد للمستفيدين.

وأكد الجبير أن الأمانة تعمل جاهدة على تحويل جميع خدماتها إلى الإلكترونية من خلال الاستفادة من التقنيات الحديثة والارتقاء بخدماتها المقدمة للمستفيد والتي تأتي لمواكبة رؤية المملكة 2030، مشددا على أن الأمانة تقدم حاليا الكثير من خدماتها وفق أحدث الأساليب التقنية، وتعمل بشكل مستمر على تطوير خدماتها الإلكترونية وتحسينها ومواكبة التطورات في هذا المجال.

من جهته، أبان مدير عام تقنية المعلومات بأمانة المنطقة الشرقية نائل الحقيل، أن مؤشر النضج للخدمات الحكومية يهدف إلى تشجيع الجهات الحكومية على زيادة تقديم الخدمات الرقمية المتطورة والمتكاملة، بما يتيح تقديم مزيد من الخدمات الحكومية للمستفيدين.
المزيد من المقالات
x