«إستراتيجيات القراءة الإبداعية» في لقاء بمكتبة إثراء

«إستراتيجيات القراءة الإبداعية» في لقاء بمكتبة إثراء

الجمعة ٠٢ / ٠٨ / ٢٠١٩
ناقشت مبادرة قراءاتي في لقائها السادس «فن القراءة»، وذلك في مكتبة «إثراء» السبت الماضي، بحضور 71 زائرا، حيث تم تقديم ورشتي عمل الأولى: بعنوان «القراءة الإبداعية» قدمها المدرب فهد العصيمي مدير برامج تطوير المهارات في مؤسسة دان التطوعية. » بيئة محفزة وأوضح العصيمي أن القراءة الإبداعية هي النظر إلى ما وراء الألفاظ، بهدف تزويد المشاركين والحضور بأدوات وإستراتيجيات القراءة الإبداعية لتحقيق الفائدة والأثر الحقيقي من القراءة. وعن المبادرة قال: تثبت اليوم العديد من الدراسات أن وجود مثل هذه المبادرات والأماكن يساعد في إيجاد بيئة محفزة للقراءة؛ لأن العديد من الأشخاص يستمتعون في هذه التجمعات، مما يدخلهم في جو مميز للقراءة، وهذا يدل على أهمية المبادرات الخاصة بالقراءة. » جنان القراءة من جهتها، قدمت ورشة العمل الثانية الكاتبة وأخصائية التغذية العلاجية للعقل والروح والجسد فوزية الشهري، بعنوان «جنان القراءة»، حيث شاركت الشهري بكلمات للتشجيع على حب القراءة والمسير في جنان الكتب وجميل ما يصل إليه الإنسان في هذا المسير. وقالت الشهري: من مسيري في جنان القراءة والكتب وجدت أطيب الأثر، فقيمة الإنسان في الأثر الذي يتركه بين موته وميلاده، وما أجمل الكتاب من أثر يتوارث، كما أن الصاحب والرفيق مهم في المسير، ومبادرة قراءاتي خير صديق في طريق العلم والكتب، وللوصول لأطيب اللحظات برفقة الكتاب، لا بد أن يكون لديك الحب والنية الطيبة، وتحديد الهدف، وتنظيم الوقت، وتحديد وقت ثابت للقراءة، وطقوس خاصة بك. وشاركت الشهري كتابها مع الحضور وقالت: في كتابي لحظات فوز مليئة لأدباء ومفكرين وملهمين، تساعدك في استشعار لحظتك والتركيز في حكمتها مما يتيح لك مواجهة تحديات الحياة ومواقفها، فكل لحظة استشعرها، وإلى فكرة حولها، وهي أيامك وذكرياتك تنسجها. من جهة أخرى، شارك عضو مبادرة قراءاتي معاذ الصقر، بكتاب «من أنا» للكاتب الدكتور محمد القاسم، حيث استعرض للحضور مراجعة للكتاب، وأبرز ما احتواه من اقتباسات ومعلومات ثرية.
المزيد من المقالات