طالبة بريطانية تفتح باب الطائرة وتقفز للموت

طالبة بريطانية تفتح باب الطائرة وتقفز للموت

الخميس ٠١ / ٠٨ / ٢٠١٩
لقيت طالبة بريطانية بجامعة كامبريدج تدعى آلانا كوتلاند، وتبلغ من العمر 19 عاما مصرعها في مدغشقر مؤخرا؛ إثر سقوطها من الطائرة. وأوضح مصدر أن الشابة توفيت أثناء عملية تدريبية في شمال شرق الدولة الأفريقية حيث سقطت من طائرة خفيفة من طراز «سيسنا»، بعد أن كانت تجري بحثا في منطقة «أنجاجي» النائية يوم الخميس الماضي. فيما كشفت أسرة الفتاة المتوفاة أنها لقيت مصرعها بعدما أزالت حزام الأمان وفتحت باب الطائرة وسقطت من على ارتفاع 1066 مترا. وذكر المحققون أن الضحية عانت من مرض «جنون الارتياب»، الأمر الذي جعلها تقدم على هذا الحادث، رغم محاولة زميلها منعها من القفز. ولا تزال السلطات الأمنية تكافح من أجل العثور على جثة كوتلاند، رغم أن السكان المحليين يؤكدون أن العثور عليها مستحيل بسبب صعوبة تحديد موقع سقوطها.

وقالت أسرة آلانا، في بيان: «إن آلانا كانت عاشقة لاكتشاف الكثير من مناطق العالم ومتحمسة للشروع في المرحلة التالية من تعليمها، حيث كانت في فترة تدريب في مدغشقر لتكمل دراستها في العلوم الطبيعية».
المزيد من المقالات
x