اليمن: إيران تعمل على زرع كيان طائفي في المجتمع

اليمن: إيران تعمل على زرع كيان طائفي في المجتمع

الاثنين ٢٩ / ٠٧ / ٢٠١٩
• تفعيل «الحل السياسي» يخرج البلاد من دوامة الحرب

أكد وزير حقوق الإنسان اليمني محمد عسكر، أن إيران تعمل لزرع كيان طائفي وعنصري دخيل على ثقافة المجتمع اليمني لتستخدمه لمواجهة خصومها الدوليين وتوسيع نفوذها غير المشروعة في المنطقة، معرضة بذلك الأمن القومي العربي للخطر، محذرًا من أن التفريط ببلاده سيكون له عواقب وخيمة على الاستقرار والملاحة البحرية والأمن الإقليمي والدولي.

وقال، إن خروج بلاده من دوامة الحرب وتحقيق الأمن والاستقرار وحماية حقوق الإنسان وكرامته، مرتبط بتنفيذ مرجعيات الحل السياسي في اليمن والمتمثل في مخرجات مؤتمر الحوار الوطني الشامل والمبادرة الخليجية وآليتها التنفيذية وقرارات الشرعية الدولية وأهمها قرار مجلس الأمن رقم 2216.

وأضاف، في كلمة اليمن أمام المؤتمر الإقليمي العربي الثالث حول حماية وتعزيز حقوق الإنسان المنعقد بمقر جامعة الدول العربية بالعاصمة المصرية القاهرة، أن اليمن ومنذ أربعة أعوام تواجه التحديات المؤثرة على الأمن العربي.

وأشار إلى أنها رغم الأزمات الإنسانية والاقتصادية لا تزال تقاوم بكل شرائحها أخطر عصابة متمردة على النظام والقانون، استولت على سلاح الدولة مستفيدة من عناصرها المزروعة في الجيش وبتخطيط ودعم عسكري واستخباري من إيران.

وأكد عسكر أن مليشيا الحوثي المدعومة من إيران ترفض كل الحلول أو تنفيذ ما تم الاتفاق عليه من تفاهمات في السويد، وتنتهج الإستراتيجية الإيرانية في إطالة أمد المشاورات غير مكترثة لأي أزمات إنسانية، ولا تملك أي قرار لإيقاف الحرب أو توقيع السلام كونها تعمل في إطار مشاريع غير وطنية تخدم أجندات خارجية.