العثور على عظام أضخم ديناصور بالتاريخ

العثور على عظام أضخم ديناصور بالتاريخ

الجمعة ٢٦ / ٠٧ / ٢٠١٩
عثر علماء حفريات فرنسيون على عظمة فخذ ديناصور عملاق هذا الأسبوع في موقع تنقيب بجنوب غرب فرنسا يُنَبش فيه منذ عام 2010 عن رفات بعض أكبر الحيوانات التي عاشت على وجه الأرض، ويعتقد أن الديناصور صاحب العظام هو أضخم الكائنات التي عاشت على وجه الأرض آنذاك.

ويعتقد أن عظمة الفخذ التي يصل طولها إلى مترين وعثر عليها في موقع أونجاك- شارونت تنتمي لأحد الديناصورات آكلة العشب ذات الأعناق والذيول الطويلة التي كانت منتشرة في العصر الجوراسي المتأخر قبل أكثر من 140 مليون سنة.


وقال عالم حفريات في المتحف الوطني للتاريخ الطبيعي في باريس رونان الان: هذا اكتشاف كبير وأدهشتني على نحو خاص حالة حفظ هذه العظمة بحالتها حيث لم تتآكل، وسوف تقودنا إلى كافة أوصاف الديناصور التي تنتمي إليه ويعتقد أنها تعود لديناصور وزنه يتراوح بين 40 و50 طنا.

وأضاف إن العلماء في الموقع القريب من مدينة كونياك عثروا على أكثر من 7500 أحفورة تعود لما يربو على 40 من مختلف الكائنات منذ عام 2010، وذلك في أحد أكبر الاكتشافات من هذا النوع في أوروبا على الإطلاق.
المزيد من المقالات
x