الأمير خالد الفيصل يعتمد خطة هيئة تطوير مكة التشغيلية بالمشاعر

الأمير خالد الفيصل يعتمد خطة هيئة تطوير مكة التشغيلية بالمشاعر

الجمعة ٢٦ / ٠٧ / ٢٠١٩
اعتمد الأمير خالد الفيصل مستشار خادم الحرمين الشريفين أمير منطقة مكة المكرمة رئيس مجلس هيئة تطوير منطقة مكة المكرمة الخطة التشغيلية لهيئة تطوير منطقة مكة المكرمة بموسم حج 1440هـ.

وتهدف الخطة التي تحظى بمتابعة الأمير بدر بن سلطان نائب أمير منطقة مكة المكرمة نائب رئيس مجلس هيئة تطوير منطقة مكة المكرمة، إلى رفع أداء المشاريع التي تشرف الهيئة على تشغيلها بالمشاعر المقدسة والارتقاء بها وفي مقدمتها الإشراف على تشغيل قطار المشاعر المقدسة بالتعاون مع شركة (سار)، ومنشأة الجمرات والمشاريع المرتبطة بها، وصيانة وتشغيل دورات المياه في المشاعر المقدسة، ومحطة معالجة مخلفات الذبح، ومشروع سقيا حجاج بيت الله الحرام، بالإضافة إلى رصد كفاءة خدمات الحج وإنشاء قاعدة بيانات مرجعية عن الخدمات وتحديثها دورياً.

وستستند الخطة في تشغيلها على جاهزية عدة مشروعات جديدة في المشاعر المقدسة، حيث يأتي تنفيذها ضمن توصيات لجنة الحج المركزية التي عقدت بعد موسم حج العام الماضي، وأكدت الحاجة إلى تنفيذ هذه المشاريع التي سيعمل المنفذ منها بكامل طاقته والبعض الآخر تم الانتهاء من مرحلته الأولى ليسهم في تقديم خدمات تكاملية لحجاج بيت الله الحرام، حيث تساعدهم على أداء مناسكهم بكل يسر وسهولة.

ومن تلك المشروعات التي ستدخل الخدمة في حج هذا العام، مشروع جسر المشاة الموازي لطريق الملك عبدالله بمشعر منى، ومشروع تمديد طريق 206 وربطه بنفق مع طريق 204 وإنشاء 3 منحدرات بمشعر منى، ومشروع إنشاء مبان سكنية وإدارية متعددة الطوابق لمشغلي محطات قطار المشاعر ومشروع تهيئة الموقع الجبلي شرق ربوة مشعر منى، ومشروع تهيئة البنية التحتية حول محطات قطار المشاعر المقدسة بمشعري مزدلفة وعرفات، ومشروع تركيب وتشغيل 2400 وحدة دورة مياه جاهزة ومتنقلة في مشعر منى.

وأوضح المتحدث الرسمي بالهيئة م. جلال كعكي أنه تم إعداد هذه الخطة بإشراف مستشار خادم الحرمين الشريفين أمير منطقة مكة المكرمة رئيس الهيئة، وبمتابعة مباشرة من سمو نائبه، لتكون متوافقة مع المشاريع الجديدة التي نفذتها الهيئة في هذا العام بالمشاعر المقدسة بالإضافة للمشاريع المنفذة في السابق.

وأفاد م. كعكي أن الخطة تعتمد في تشغليها على التنسيق المتواصل والمستمر مع الجهات ذات العلاقة وخصوصا القطاعات الأمنية، حيث يحرص الرئيس التنفيذي للهيئة المشرف العام على خطة أعمال الحج د. هشام الفالح على تضافر جهود جميع الجهات ذات العلاقة وتكاملها في إطار تنسيق مشترك يكفل لإنجاح أعمال الحج.

وأشار إلى أن الهيئة جندت كافة كوادرها الإدارية والفنية البالغ عددهم نحو 14 ألف موظف بالإضافة إلى أكثر من 400 آلية لتنفيذ الخطة التشغيلية، حيث وضعت آليات محددة لتنفيذها على أرض الواقع والتأكد من أن جميع المشاريع على أهبة الاستعداد لتقديم خدمتها لضيوف الرحمن.