مقتل قيادي حوثي غرب الجوف

مقتل قيادي حوثي غرب الجوف

الخميس ٢٥ / ٠٧ / ٢٠١٩
لقي قيادي ميداني في ميليشيات الحوثي الانقلابية المدعومة من إيران مصرعه مع عدد من مرافقيه، أمس، في قصف مدفعي لقوات الجيش اليمني، غربي محافظة الجوف.

واستهدفت مدفعية الجيش الوطني تجمعا للميليشيات الحوثية في مديرية المصلوب، ما أسفر عن مصرع القيادي الميداني المدعو لطفي الميموني، المكنى بأبو صالح القوبري، مع عدد من مرافقيه.


وعلى صعيد الجوف ذاتها، قصفت مدفعية الجيش الوطني، صباح أمس، تجمعات ومواقع تمركز الميليشيات الانقلابية، في جبهة حام، وكبدتها خسائر في العدد والعدة.

في غضون ذلك، نفى مصدر في تحالف دعم الشرعية الادعاءات التي تسوقها الميليشيات الانقلابية في وسائل إعلامها، بتحقيق انتصارات وهمية، لافتا إلى أنها مجرد «بروباجندا» لإيهام أتباعها.

ونقلت وكالة الأنباء اليمنية «سبأ» عن المصدر تأكيده زيف تلك الشائعات، التي تهدف من خلالها الميليشيات تحفيز عناصرها المنهزمة معنويا بسبب الخسائر المتتالية في مواجهة الجيش اليمني بدعم وإسناد مباشر من قوات التحالف بقيادة المملكة.

وقال المصدر: إن الحقائق على الأرض تؤكد على خسارة الحوثي لآلاف العناصر شهريا على يد قوات الشرعية في المواجهات المباشرة والضربات النوعية والدقيقة التي تنفذها مقاتلات التحالف العربي.
المزيد من المقالات
x