خادم الحرمين يوجه باستضافة «1000» حاج وحاجة من السودان

نصفهم من رجال الجيش وذوي شهداء «عاصفة الحزم وإعادة الأمل»

خادم الحرمين يوجه باستضافة «1000» حاج وحاجة من السودان

الاحد ٢١ / ٠٧ / ٢٠١٩
وجه خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود -أيده الله- باستضافة «1000» حاج وحاجة من السودان لأداء فريضة الحج العام الحالي، ضمن برنامج ضيوف خادم الحرمين الشريفين للحج والعمرة والزيارة الذي تنفذه وتشرف عليه وزارة الشؤون الإسلامية والدعوة والإرشاد. وأوضح وزير الشؤون الإسلامية والدعوة والإرشاد المشرف العام على البرنامج الشيخ د. عبداللطيف آل الشيخ أن المشمولين بالتوجيه الكريم يمثلون «500» حاج وحاجة من رجال الجيش السوداني وأسر وذوي الشهداء من القوات السودانية الشقيقة المشاركة في عمليات «عاصفة الحزم وإعادة الأمل» ضمن قوات التحالف العربي الداعمة للشرعية في اليمن، و«500» حاج وحاجة من عموم الشعب السوداني الشقيق. وقال آل الشيخ: إن التوجيه الكريم يعبر عما يكنه خادم الحرمين الشريفين -حفظه الله- من شعور الأخوة الإسلامية والعربية تجاه الشعب السوداني العزيز بصفة عامة، وتقديرا ووفاء لما تقوم به القوات السودانية الشقيقة من أعمال بطولية لنصرة أشقائهم باليمن، الذي تسلطت على شرعيته الميليشيات الحوثية المدعومة من إيران. وأضاف: إن الاستضافة تأتي في إطار الاهتمام والرعاية المتواصلة التي يقدمها قادة البلاد لكل ما يخدم المسلمين ويدافع عن قضاياهم. وأشار إلى أن الوزارة اتخذت كامل استعدادها لتنفيذ التوجيه الكريم، واستنفار كل إداراتها المختصة لتكون على قدر المسؤولية والثقة التي شرفها بها خادم الحرمين الشريفين؛ لتنفيذ هذه الاستضافة وإتمامها على الوجه اللائق، وبما يحقق تطلعات ورؤى القيادة الرشيدة في سبيل خدمة الإسلام والمسلمين. ورفع وزير الشؤون الإسلامية والدعوة والإرشاد الشكر وعظيم الامتنان لخادم الحرمين الشريفين ولسمو ولي عهده الأمين -حفظهما الله- على ما يقدمانه من دعم ومؤازرة وخدمات جليلة، سائلا الله أن يحفظ ولاة الأمر وأن يديم على بلادنا وجميع بلاد المسلمين الأمن والأمان.
المزيد من المقالات