تعليم الشرقية يعتزم تشغيل الحاضنات في المرافق الحكومية

تعليم الشرقية يعتزم تشغيل الحاضنات في المرافق الحكومية

السبت ٢٠ / ٠٧ / ٢٠١٩
تعتزم إدارة التعليم بالمنطقة الشرقية تشغيل الحاضنات في المرافق الحكومية؛ دعما للاستقرار النفسي للمرأة العاملة وإعانتها على الاهتمام والتركيز في مهامها الوظيفية، وذلك بهدف حصول كل طفل على فرص التعليم وفق خيارات متنوعة، سيكون تركيزها على مراحل التعليم المبكر تحقيقا لرؤية المملكة 2030، حيث يعد تشغيل الحاضنات أحد أهم أنواع الاستثمار في القطاع الحكومي؛ كونه طريقة تعليمية وترفيهية آمنة. وطالبت إدارة التعليم بالمنطقة المستثمرين الوطنيين بالمساهمة في تشغيل الحاضنات؛ لما لها من أثر كبير على الحراك التعليمي للأطفال. وتتضمن الشروط المطلوبة من المستثمرين للمساهمة في التشغيل، الاطلاع على الدليل الإرشادي لافتتاح الحضانات الملحقة بالمرافق الحكومية وتشغيلها بالمنطقة الشرقية، إضافة إلى التسجيل في الرابط الإلكتروني وإرفاق صور من الأوراق المطلوبة، وتسليمها عن طريق ظرف مغلق لإدارة رياض الأطفال بالإدارة العامة للتعليم بالمنطقة الشرقية في موعد أقصاه 28-11-1440هـ. تجدر الإشارة إلى أن غالبية النساء العاملات يعانين من ترك أطفالهن في سن مبكرة أثناء فترة العمل، وذلك لعدم وجود مكان مخصص لوضعهم فيه، مما يؤثر على أداء المرأة في عملها، ويعود سلبا على طفلها من الناحية التعليمية؛ كون الأطفال في المرحلة المبكرة من العمر بحاجة إلى رعاية وتعليم، ليعود عليهم بالنفع بعد التحاقهم بالمراحل التعليمية.