الرئيس المصري: ندعم أمن واستقرار السودان

الرئيس المصري: ندعم أمن واستقرار السودان

الخميس ١٨ / ٠٧ / ٢٠١٩
استقبل الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي، أمس بالقاهرة، رئيس هيئة الأركان المشتركة السودانية الفريق أول ركن هاشم عبد المطلب أحمد بابكر، وذلك بحضور القائد العام للقوات المسلحة المصرية وزير الدفاع والإنتاج الحربي.

وأوضح المتحدث باسم الرئاسة المصرية السفير بسام راضي في تصريح عقب اللقاء، أن الرئيس السيسي أكد اهتمام مصر بمواصلة تعزيز التعاون المشترك بين البلدين على مختلف الأصعدة، في ضوء الروابط التاريخية الوثيقة والعلاقات المتميزة التي تجمع بين البلدين الشقيقين حكومةً وشعباً، وكذلك دعم مصر الكامل لأمن واستقرار السودان باعتباره هدفاً إستراتيجياً وامتداداً للأمن القومي المصري.


وأشار الرئيس المصري إلى متابعته لجميع التطورات والتفاعلات الراهنة على الساحة السودانية، مؤكداً مساندة مصر لإرادة وخيارات الشعب السوداني الشقيق في صياغة مستقبل بلاده، والحفاظ على مؤسسات الدولة، واستعدادها لتقديم كافة سبل الدعم للأشقاء في السودان لتجاوز هذه المرحلة بما يتوافق مع تطلعات الشعب السوداني.

وأوضح المتحدث الرسمي أن الرئيس السيسي توجه كذلك بالتهنئة للشعب السوداني الشقيق بمناسبة التوقيع بالأحرف الأولى اليوم على الاتفاق السياسي الخاص بترتيبات المرحلة الانتقالية، والذي يمهد الطريق لبداية مسار جديد في السودان.

ولفت إلى أن رئيس الأركان المشتركة السودانية استعرض تطورات الأوضاع بالسودان، وخطوات المجلس العسكري خلال الفترة الماضية للتفاعل مع الوضع الحالي، وتحقيق الأمن والاستقرار بالبلاد، وكذا مستجدات المسار التفاوضي مع تحالف "الحرية والتغيير"، لاسيما الاتفاق الذي تم التوقيع عليه بالخرطوم.
المزيد من المقالات
x