غوتيريش: التنمية لن تكون مستدامة إن لم تكن عادلة وشاملة للجميع

غوتيريش: التنمية لن تكون مستدامة إن لم تكن عادلة وشاملة للجميع

الأربعاء ١٧ / ٠٧ / ٢٠١٩
حذر الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش، من أن تزايد عدم المساواة في العالم يقوض من فرص النمو على المدى الطويل، مشيراً إلى أن الناس يتساءلون بحق، عن عالم تملك فيه حفنة من الرجال ما يعادل ثروة نصف البشرية.

جاء ذلك في كلمته، اليوم الثلاثاء، في المنتدى السياسي رفيع المستوى للمجلس الاقتصادي والاجتماعي التابع للأمم المتحدة، والذي يشارك به وزراء وممثلون دوليون من كافة أنحاء العالم، وذلك بمقر الأمم المتحدة في نيويورك.

وحث الأمين العام للأمم المتحدة حكومات الدول الأعضاء على التفكير بجد في عقد اجتماعات حاسمة على مستوى عال خلال الجمعية العامة في سبتمبر القادم، مثمناً إنجازات عدد من الدول وقادة المجتمع المدني ومجتمعات الأعمال في النهوض إلى مستوى تحديات التنمية لعام 2030.

وقال غوتيريش: إننا ما زلنا لسنا على المسار الصحيح، محذراً من أن معدلات الفقر المدقع لا تتراجع بالسرعة الكافية، وأن التنمية لن تكون مستدامة إن لم تكن عادلة وشاملة للجميع.

ووصفت الرئيسة الإيرلندية السابقة رئيسة لجنة الحكماء بالأمم المتحدة ماري روبنسون، في كلمتها بهذه المناسبة، بأن المنتدى السياسي رفيع المستوى لحظة تتطلب الجرأة من قادة يعملون بطموح حقيقي، مفيدة أن ممارسة العمل كالمعتاد لن يحقق النتائج التي يحتاجها العالم.

وأوضحت: نحن بحاجة إلى أن نرى استثمارا أكبر بكثير في العدالة، كمانع لحدوث النزاعات وكداعم للنمو الاقتصادي، ونحتاج إلى تقدير وحماية أولئك الذين يعملون من أجل تحقيق العدالة نيابة عن الآخرين، بمن فيهم القضاة والمحامون والمدعون العامون و المساعدون القانونيون والمستشارون وقادة المجتمع ومجموعات المجتمع المدني - حتى يكونوا شركاء أساسيين في هذه المعركة.