سلام لـ«اليوم»: الملك شدد على خطر إيران على لبنان

سلام لـ«اليوم»: الملك شدد على خطر إيران على لبنان

الأربعاء ١٧ / ٠٧ / ٢٠١٩
اكتسبت زيارة الرؤساء اللبنانيين السابقين، فؤاد السنيورة ونجيب ميقاتي وتمام سلام إلى السعودية، أهمية سياسية كبيرة في الداخل اللبناني، مما يؤكد أن المملكة تستعيد اهتمامها بالشأن اللبناني، خصوصاً في ظل محاولات «حزب الله» للسيطرة على التوازن الداخلي في لبنان.

وفي هذا الإطار، أكد الرئيس اللبناني تمام سلام، في حديث لـ«اليوم»، أن «دور ومكانة المملكة في لبنان تاريخي ومميز، وبالتالي فإن متابعة القضايا التي تهم بلدينا أمر ضروري جداً، ومؤخراً تتحرك المملكة تجاه لبنان فيما يخص رفع حظر سفر السعوديين بحيث أصبحوا بالآلاف في لبنان، بالإضافة إلى زيارة مجلس الشورى الذي زار لبنان منذ شهر واستقبال قائد الجيش جوزيف عون لدعم المؤسسات الأمنية، فكان ذلك حافزاً لنا لطلب الموعد وزيارة المملكة، وتسنى لنا لقاء خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز».


وكشف أن «الملك سلمان أكد لنا أن لبنان بالنسبة له يحتل موقعا خاصا جداً على مستوى شخصي لما له من ذكريات طيبة في هذا البلد، كما أخبرنا حرصه على وحدة اللبنانيين وأنه أمر لا يمكن التراجع عنه، كما أكد حرصه على التمسك بمرجعيات الطوائف المتمثلة في الرئاسات الثلاث، وأكد استمرار المملكة في دعم ومؤازرة لبنان واللبنانيين على شرط المحافظة على الوفاق الوطني الذي هو مصدر تحصين لبنان والمحافظة عليه».

وحول العقوبات الأمريكية على «حزب الله»، يلفت سلام إلى أن «موقف المملكة من حزب الله معروف وكذلك من التمدد الإيراني في العالم العربي، وبالطبع تم التطرق إلى هذا الجانب وفي كل لقاء مع الملك يؤكد أن هذا التمدد يشكل خطرا على لبنان والمنطقة».
المزيد من المقالات