باجندوح يفضل العودة من حيث أتى

باجندوح يفضل العودة من حيث أتى

الاحد ١٤ / ٠٧ / ٢٠١٩
بعد نحو ستة مواسم قضاها مع نادي الاتحاد، عاد اللاعب جمال باجندوح من حيث أتى، إذ قرر العودة إلى أوروبا ووقّع عقداً مع نادي كي فارازدين الكرواتي، الذي رحب باللاعب من خلال مقطع فيديو، دون الكشف عن مدة العقد أو قيمة الصفقة. وبدأ باجندوح المولود في 12 أغسطس 1992 بمدينة برونموث البريطانية، مشواره الرياضي هناك، حيث لعب خلال الفترة من 2011 وحتى 2013 لأندية يمبورن تاون وبرونموث وبيشلي على الترتيب، قبل أن ينتقل للاتحاد ويستمر في صفوفه حتى نهاية الموسم الماضي، محققاً خلال مسيرته مع «العميد» بطولتي كأس ولي العهد عام 2017 وكأس الملك عام 2018. وكان الاتحاد قد أعلن عن نهاية علاقته باللاعب البالغ من العمر «26 عاماً» بعدما قررت الإدارة عدم تجديد عقده، الذي ينتهي بنهاية شهر يوليو الجاري، تاركة له المجال للبحث عن نادٍ آخر. ورغم رغبة العديد من أندية دوري المحترفين في التعاقد معه والاستفادة من خدماته، إلا أنه لم يلتفت لتلك العروض وفضّل العودة إلى أوروبا وخوض تجربة جديدة، لاسيما أنه كان يحلم بذلك، وهو ما عبر عنه، حيث أبدى سعادته الغامرة بالانضمام للنادي الكرواتي واللعب في إحدى الدوريات الأوروبية، التي يعتبرها جزءاً من أحلامه.