الحوثي يجبر اليمنيين على الخدمة العسكرية

الحوثي يجبر اليمنيين على الخدمة العسكرية

الاحد ١٤ / ٠٧ / ٢٠١٩
استنكرت سفارة اليمن في الولايات المتحدة إصدار الميليشيات الحوثية المدعومة من إيران أحكاماً بإعدام 30 سجيناً سياسياً على ذمة تهم مزورة ومحاكمة صورية، داعية الكونغرس لاتخاذ موقف ضد هذه الانتهاكات، فيما شدد الانقلابيون الخناق على اليمنيين بمناطق سيطرتهم، بتطبيق إجراءات الخدمة الإلزامية، والإعفاء منها بمقابل مادي.

وأعلنت ميليشيات الحوثي الانقلابية عن إجراءات لتطبيق قانون الخدمة الإلزامي، الذي سبق أن تم تجميده قبل أكثر من 15 عاما، فارضة على كل خريجي الثانوية العامة من الطلاب، وكل مَنْ لم يتجاوز الثلاثين من عمره الانخراط في الجيش لمدة عامين وبشكل إلزامي، ولا يقبل أي طالب في الجامعة ما لم يؤد خدمة التجنيد باستثناء حالات معينة محددة في القانون.

» إعفاء بمقابل

وقالت مصادر مطلعة لـ«اليوم»: إن الميليشيات ستفرض ما يسمى بالبدل النقدي مقابل الإعفاء من المشاركة في الخدمة لمَنْ لا يستطيعون المشاركة لتفتح بذلك بابا جديدا لنهب أموال المواطنين من أجل تمويل عملياتها الحربية.

وعلق المحلل الصحفي والمحلل السياسي نبيل سبيع على إعلان محمد علي الحوثي تطبيق قانون الخدمة الإلزامية على صفحته في موقع التواصل الاجتماعي «فيس بوك»، واعتبر ذلك جريمة كبيرة.

وقال سبيع: إن جماعة الحوثي تفرض قانون الخدمة العسكرية الإلزامية على كل ذكر يمني أتم الثامنة عشرة من العمر، وهذا يعني ملايين الشباب اليمنيين، وأضاف: إن هذه جريمة كبيرة في حق مستقبل اليمن أن تقوم جماعة طائفية وغير وطنية كجماعة الحوثي بتجنيد كل هذه الطاقات اليمنية الشابة للقتال في صف مشروعها السلالي العنصري، الذي مزق اليمن حتى الآن شرّ ممزّق ويحث الخطى نحو تمزيق اليمن أكثر وأكثر.

» ميليشيات جائعة

وأضاف نبيل سبيع: إنها كعادتها لم تفوت ميليشيات الحوثي على نفسها فرصة تحويل الخدمة الإلزامية إلى مصدر دخل إضافي لعناصرها، التي تلتهم الأخضر واليابس ولا تشبع.. ففي المادة التي ورد فيها نص قانون الخدمة الإلزامية، الذي نشره محمد علي الحوثي قال: «يجوز قبول البدل النقدي من مواطني الجمهورية المغتربين في الخارج».

وقال سبيع: إن الحوثيين يقولون لكل أب أو عائلة يمنية تقع في نطاق سيطرتهم أو حتى في الخارج «هاتوا أولادكم يقاتلون من أجل السيد.. زعيم الميليشيات... وخرافة الولاية والسلالة وإلا هاتوا فلوس!».

وختم: الحوثي يريد منك أن تقاتل معه ضد نفسك وبلدك، أو تدفع له فلوسا من أجل أن يستمر في حربه عليك وعلى بلدك، واصفا ذلك بالجنون.

» مواجهات صرواح

ميدانيا، قالت مصادر عسكرية لـ«اليوم»: إن مواجهات عنيفة تدور في جبهة صرواح محافظة مأرب لليوم الثاني على التوالي بين قوات الجيش الوطني وميليشيات الحوثي الانقلابية، التي عززت بتشكيلات كبيرة في محاولة للتقدم على الجبهة.

وأضافت المصادر: إن قوات الجيش الوطني أفشلت هجمات الميليشيات بعد أن وصلت تعزيزات من مأرب إلى الجبهة وأن عددا كبيرا من عناصر الانقلابيين سقطوا في صرواح.

وفي جبهة البيضاء، قصفت طائرات التحالف العربي مواقع وآليات عسكرية تابعة للميليشيات في جبهة الملاجم تحركت لتعويض خسائرها الكبيرة في جبهة ناطع.

وتركز قصف طيران التحالف على وادي فضحة وجبل أكبار، حيث تم وقف محاولات حوثية لاستعادة مواقع خسرتها الميليشيات فجر الجمعة.

» تحرير «صوران»

وقالت مصادر عسكرية: إن 10 من عناصر الميليشيات قتلوا في عملية عسكرية للجيش الوطني انتهت بتحرير سلسلة جبال صوران وأجزاء من جبل الرفص ومواقع في جبال البرك في جبهة ناطع بمحافظة البيضاء الحدودية مع مأرب.

إلى ذلك، دعا سفير اليمن في أمريكا د. أحمد عوض بن مبارك، أعضاء الكونغرس لاتخاذ موقف ضد هذه الانتهاكات الصارخة لحقوق الإنسان وتبني صدور القرارين، اللذين قدمهما عضوا الكونغرس الأمريكي النائب ويل هيرد والسيناتور توم كوتون، اللذان يدينان الحوثيين على انتهاكاتهم العديدة لحقوق الإنسان وجرائم الحرب الدولية، خاصة بعد أحكام بإعدام 30 أكاديميا وناشطا وحقوقيا.

وأوضح أن ميليشيات الحوثي الإجرامية المدعومة من إيران ارتكبت آلاف الجرائم ضد الشعب اليمني، بما في ذلك تجنيد الأطفال، والعبث بالمساعدات الإنسانية، ونشر الألغام بشكل عشوائي في المناطق المدنية معرضة آلاف المدنيين للخطر.