حملة لمكافحة اللوحات العشوائية في تاروت

حملة لمكافحة اللوحات العشوائية في تاروت

الاحد ١٤ / ٠٧ / ٢٠١٩
نفذت بلدية تاروت مؤخرا حملة ميدانية واسعة استهدفت اللوحات العشوائية التي يضعها المخالفون في شوارع تاروت. وذلك وفق خطة مبادرة معالجة مظاهر التشوه البصري. وقال رئيس بلدية تاروت م. عادل آل عبيه: إن البلدية تسعى لإزالة جميع الملوثات البصرية وخلق بيئة نظيفة وصحية بمواصفات جمالية عالية عبر خطة معدة مسبقا تعمل عليها البلدية بالتعاون مع الجهات ذات الاختصاص والتي حققت نتائج إيجابية كبيرة، مؤكدا على أن الخطة مستمرة والفرق الميدانية تعمل على تنفيذ جميع محاور الخطة بشكل كامل. وبين أن البلدية أزالت اللوحات الإعلانية العشوائية المخالفة الموضوعة على الأرصفة في عدد من الشوارع الرئيسية والأحياء السكنية داخل نطاق البلدية. مشيرا إلى أن الهدف من إزالة اللوحات المخالفة هو القضاء على ظاهرة التلوث البصري وإزالة العشوائيات التي تشوه المظهر العام، لافتا إلى أن اللوحات الإعلانية تخضع لتنظيم محدد يجب الالتزام به في وضع تلك اللوحات، مشددا على أن البلدية لن تتهاون في تطبيق العقوبات النظامية وذلك وفقا للتوجيهات والتعليمات الصادرة في هذا الشأن. مؤكدا استمرارية الجولات الميدانية على مختلف المواقع التي تشهد مثل هذه المخالفات، مع التأكيد بعدم تكرارها؛ حفاظا على المظهر العام للمحافظة. ودعا الجهات والمؤسسات وأفراد المجتمع للالتزام بعدم تركيب اللوحات في الأماكن العامة بشكل عشوائي؛ نظرًا لما تنتجه من خطر على السلامة المرورية، وتسهم في تشويه المنظر العام للمدينة. وكان عدد من أهالي محافظة القطيف قد اشتكوا في وقت سابق من انتشار عدد من اللوحات الإعلانية التجارية بشكل عشوائي في معظم شوارع مدن المحافظة، وطالبوا الجهة المختصة بفرض رقابة صارمة على أصحابها وفرض غرامات مالية بحقهم؛ لما تسببه من تشويه لجمال الشوارع.
المزيد من المقالات
x