«جريبيع» و«وحيد» يثيران جدلا في أمسية أدبي الباحة

«جريبيع» و«وحيد» يثيران جدلا في أمسية أدبي الباحة

في أمسية فكرية تنموية حملت عنوان «إنسان الباحة والمتغيرات»، أقامها نادي الباحة الأدبي وأحياها كل من صالح جريبيع الزهراني ووحيد الغامدي وأدارها د.أحمد الهلالي بقاعة الشيخ سعيد العنقري الثقافية، بحضور أمين منطقة الباحة وجمع من المفكرين والمثقفين والأدباء.

تناولت الأمسية عددا من المحاور التي ساهمت في تغيير إنسان الباحة، ومناقشة عملية للجوانب التنموية التي من شأنها أن تنهض بالمكان والإنسان معا، ومنها عزوف المستثمرين ونقص الخدمات في بعض القطاعات، وكيفية تفعيل دور السياحة بالشكل المناسب، من خلال الاهتمام بالمناطق الأثرية وإعادة ترميمها وتطويريها، لتتماشى مع رؤية الوطن في هذا المجال، والانتقال من مرحلة السياحة الشعبية إلى السياحة الراقية، التي من شأنها أن توفر أعلى وأرقى الخدمات للمصطافين، وقاصدي هذه الوجهة السياحية الجميلة من الوطن.