معرض للتوعية بأضرار المخدرات في مطار الدمام

معرض للتوعية بأضرار المخدرات في مطار الدمام

الجمعة ١٢ / ٠٧ / ٢٠١٩
دشن مدير عام مكافحة المخدرات بالمنطقة الشرقية العميد أيمن العزاوي المعرض الوقائي عن أضرار المخدرات وذلك في صالة القدوم الداخلي لمطار الملك فهد الدولي بالدمام، بمشاركة الجهات الحكومية ذات العلاقة بالمنطقة الشرقية.

وتجول العميد العزاوي في أرجاء المعرض، مستمعا إلى شرح مفصل عما يحتويه المعرض من لوحات توعوية وأفلام وقائية ومطويات تعريفية.

ويهدف المعرض الذي يستمر لمدة 3 أيام إلى تذكير زوار المعرض بمآسي وأضرار المخدرات، وتفعيل جانب التوعية في المطار من خلال تنظيم مثل هذه المعارض، بهدف نشر الوعي المعرفي بأضرار المخدرات وتأثيرها السلبي على الفرد والمجتمع والوطن، وإيصال رسالة توعوية بين جميع أفراد المجتمع، وإبراز الجهود في سبيل القضاء والتصدي لآفة المخدرات. وذلك بتضافر الجهود بين إدارة مطار الملك فهد الدولى ومكافحة المخدرات بالمنطقة الشرقية.

واشتمل المعرض التوعوي على كتيبات ونشرات توعوية، بجانب عرض حي لأنواع المخدرات المنتشرة في الأوساط الشبابية، لا سيما الحديث منها، وغير ذلك من الأدوات التي يعتمد عليها المتعاطي لاستخدام هذه السموم.

وتم تكريم المشاركين في المعرض من الإدارات الحكومية، من قِبَل مدير عام مكافحة المخدرات بالمنطقة، كما تم تكريم «اليوم» لجهودها وشراكتها الإعلامية مع إدارة المخدرات.

من جانبه، أشاد عدد من رواد المعرض بالمعرض الوقائي، مشيرين إلى أن الحملات والمعارض التوعوية لها أهدافها وتعمل على التوعية وتوضيح العديد من المضار لتجنبها، بهدف خلق مجتمع واعٍ وخالٍ مما يشوبه.

وأكد محمد الناصر أن تكاتف المجتمع هو القوة العظمى للحد من هذه الظاهرة والمساهمة في القضاء على الإدمان بشتى أنواعه عن طريق نشر الوعي والتحذير من مخاطر المخدرات التي تفتك بالفرد والمجتمع كافة، لافتا إلى أن المعرض الوقائي يخاطب الأسرة والمسافرين بضرورة معرفة أضرار هذه الآفة، وطرق الحرص على الأبناء ومتابعة سلوكياتهم، مؤكدا أن التوعية هي جزء من الوسائل الاجتماعية التي تهدف إلى معالجة الحدث ووضع الحلول المناسبة لأي مشكلة قد تهدد النسيج الاجتماعي.