«الخنفساء» تودع عالم السيارات

«الخنفساء» تودع عالم السيارات

الخميس ١١ / ٠٧ / ٢٠١٩
أنتجت شركة فولكسفاجن آخر سيارة بيتل «الخنفساء» الأربعاء لتنهي رحلة هذا الطراز، الذي امتد منذ الحقبة النازية، وتمكن من البقاء خلال ثقافة الهيبي المضادة لكنه فشل في تجاوز تحول أذواق الزبائن إلى سيارات الدفع الرباعي.

وعلى وقع موسيقى من التراث الشعبي المكسيكي، جرى الاحتفال بإنتاج الوحدات النهائية من السيارة في مصنع فولكسفاجن بولاية بويبلا في وسط المكسيك، بعد أكثر من ثمانين عاما على طرح هذا الطراز في ألمانيا.

وكتب على قمصان قطنية ارتداها العمال عبارة «شكرا بيتل». وقد جمع هؤلاء هذه السيارة الأخيرة في «النسخة النهائية»، في غضون سبع ساعات.

وقال فرانسيسكو بوينو أحد الموظفين، الذي يعمل في المصنع منذ 25 عاما: «الأمر محزن فهذا جزء منا. هذا عملنا اليومي لنصل إلى أفضل نتيجة ونحن فخورون جدا».