إدانة أممية لمقتل عاملي الرعاية الصحية في أفغانستان

إدانة أممية لمقتل عاملي الرعاية الصحية في أفغانستان

الخميس ١١ / ٠٧ / ٢٠١٩
أعربت الأمم المتحدة عن قلقها العميق إزاء الهجمات التي تعرضت لها خدمات الرعاية الصحية في أفغانستان، والتي أسفرت عن مقتل خمسة من العاملين الصحيين التابعين للمنظمات غير الحكومية، مطالبة بالتحقيق وتقديم الجناة إلى العدالة.

وأوضح نائب المتحدث الرسمي باسم الأمين العام للأمم المتحدة فرحان حق أن الهجمات الثلاث المختلفة في مقاطعات غزنة وميدان وردك وغور، والتي وقعت بين السادس والتاسع من يوليو الجاري، أسفرت عن مقتل خمسة من العاملين في مجال الصحة، بينما تشير تقارير غير مؤكدة إلى مقتل اثنين من المرضى.

وبين حق أن أفغانستان التي تعاني واحدًا من أكثر الصراعات دموية في العالم قد شهدت في عام 2019م إصابة أو مقتل أو اختطاف 77 من عمال الإغاثة حتى الآن، مقارنة بـ 76 في عام 2018م في نفس الفترة.

ونقل فرحان حق أن الأمم المتحدة تشير إلى أن جميع الأطراف ملزمة بموجب القانون الإنساني الدولي بحماية عمال الإغاثة الإنسانية والعاملين في مجال الصحة والمرافق، مؤكداً أنه ينبغي التحقيق في هذه الحوادث وتقديم الجناة إلى العدالة، مؤكدًا أن الأمم المتحدة والشركاء في المجال الإنساني يواصلون تقديم المساعدة للأشخاص المتضررين من النزاعات والكوارث الطبيعية، بما في ذلك لحوالي 13 مليون شخص ممن يكابدون انعدام الأمن الغذائي.