«البصلة الصغيرة» تجذب أندية أوروبا

إيفرتون أفضل لاعب في نهائي «كوبا أمريكا»

«البصلة الصغيرة» تجذب أندية أوروبا

الثلاثاء ٠٩ / ٠٧ / ٢٠١٩
توج البرازيلي إيفرتون سوزا سواريس بجائزة أفضل لاعب في المباراة النهائية لبطولة كأس أمم أمريكا الجنوبية لكرة القدم (كوبا أمريكا 2019) التي أقيمت على ملعب «ماراكانا» بريو دي جانيرو.

وقدم إيفرتون عرضا مبهرا وسجل هدف التقدم للبرازيل في الدقيقة 15 من المباراة النهائية التي انتهت بفوز المنتخب البرازيلي على منتخب بيرو 3 / 1 ليتوج باللقب للمرة التاسعة في تاريخ البطولة.


ونجح إيفرتون مهاجم منتخب البرازيل، في تسجيل هدف التقدم لبلاده ضد منتخب بيرو، خلال مواجهة الفريقين بنهائي بطولة كوبا أمريكا.

وسجل إيفرتون الهدف في الدقيقة 15 من المباراة، مستغلا عرضية من زميله جابرييل جيسوس من الجهة اليمنى.

ولفت اللاعب النحيل أنظار العالم، بقصة شعره التي تشبه المجندين ووشم في الرأس، وسط مطالبات من الجمهور بمنحه فرصة أكبر في اللعب دون تقييده في دور البديل.

وظهر إيفرتون، المعروف باسم «سيبولينيا» أو «البصلة الصغيرة» نسبة إلى شخصية كارتونية برازيلية تحمل نفس الاسم، نشيطًا وسريعًا وبارعًا في التوغل من الجبهة اليسرى نحو العمق ثم التسديد، أو تمرير كرات عرضية. وأبهرت لمساته المهارية الجماهير حتى أصبحت تتغنى باسمه في المدرجات.

وعقب نيله جائزة أفضل لاعب في نهائي البطولة، أضحى جناح جريميو البرازيلي محط أنظار الأندية الأوروبية والتي تتطلع للتعاقد معه، حيث انضم نادي بايرن ميونخ الألماني، إلى السباق مع أحد نجوم المنتخب البرازيلي في بطولة كوبا أمريكا 2019، خلال فترة الانتقالات الصيفية الجارية.

وذكرت صحيفة «TZ»، أن النادي البافاري دخل في محادثات مع وكيل إيفرتون سواريس، لإقناعه بالانتقال إلى ملعب أليانز أرينا.

ويرغب مسؤولو البايرن في تعويض فشلهم في التعاقد مع الثنائي ليروي ساني وكالوم هودسون أودوي، بضم الجناح البرازيلي الشاب، البالغ 23 عامًا. من جانبها، أفادت صحيفة «مترو» البريطانية بأن نادي جريميو لن يتخلى عن لاعبه بمبلغ أقل من 36 مليون جنيه إسترليني.
المزيد من المقالات