البرونزية حائرة بين «التانجو» وتشيلي

البرونزية حائرة بين «التانجو» وتشيلي

السبت ٦ / ٠٧ / ٢٠١٩
يخوض المنتخب الأرجنتيني مباراة قوية اليوم السبت مع نظيره التشيلي من أجل الميدالية البرونزية من (كوبا أمريكا)، بعد الخسارة 0-2 أمام صاحب الأرض منتخب البرازيل في نصف النهائي

ووصل التانجو، إلى ساو باولو، حيث يستعد لمباراة تحديد صاحب المركز الثالث في (كوبا أمريكا 2019) أمام تشيلي، التي ستقام بملعب أرينا كورينثيانز.

من جانبه، وصل منتخب تشيلي إلى ساو باولو، وسط شكوك حول الحالة البدنية للاعب الوسط أرتورو فيدال، قبيل مواجهة الأرجنتين، في مباراة تحديد المركز الثالث.

ووصل «لاروخا» وسط أمطار غزيرة وفي حضور بعض المشجعين إلى فندق بجنوب ساو باولو، مساء أمس الأول.

ولم يدل الجهاز الفني أو اللاعبون بتصريحات للصحفيين، الذين كانوا ينتظرون خارج الفندق.

وتقدم الاتحاد الأرجنتيني لكرة القدم بشكوى رسمية لاتحاد أمريكا الجنوبية لكرة القدم (كونميبول) ينتقد فيه مستوى التحكيم خلال مباراة المنتخب الأول، التي خسرها أمام البرازيل صفر / 2 في الدور قبل النهائي ببطولة كأس أمم أمريكا الجنوبية (كوبا أمريكا).

وادعى الاتحاد الأرجنتيني أن المنتخب تأذى بشكل واضح من قرارات الحكم الإكوادوري رودي زامبورانو خلال المباراة.

واشتكى الاتحاد الأرجنتيني في خطابه، من عدم الاستعانة بتقنية حكم الفيديو المساعد (فار) للتحقق من قرارين كان من الممكن أن يؤديا إلى احتساب ركلتي جزاء بعد ارتكاب خطأين بحق سيرخيو اجويرو ونيكولاس أوتاميندي.

وظهر أن أجويرو تم عرقلته من قبل داني ألفيش خلال اللقاء وأبدى لاعبو المنتخب الأرجنتيني استياءهم من عدم احتساب ركلة جزاء عندما سقط أوتاميندي داخل منطقة الجزاء بعد عرقلة من أرثر.