تدشين خدمتين إلكترونيتين تسهلان إجراءات التقاضي

تدشين خدمتين إلكترونيتين تسهلان إجراءات التقاضي

الخميس ٠٤ / ٠٧ / ٢٠١٩
دشن وزير العدل رئيس المجلس الأعلى للقضاء د. وليد الصمعاني، خدمتي الصك الإلكتروني والمصادقة الإلكترونية لمحاضر ضبوط الجلسات القضائية خلال زيارته محاكم المدينة المنورة أمس، لتواكب الخدمتان الجديدتان التحول الرقمي الذي تشهده الوزارة بمختلف أعمالها ومرافقها. وتسهم الخدمتان في تسهيل إجراءات التقاضي وتفتح مسارا جديدا في آليته في جميع المحاكم، إضافة إلى تسهيل إجراءات الاستخلاف والمترجمين وتفعيل المحاكمة عن بعد في المناطق النائية. وبهذا التدشين، أصبح إصدار الصك إلكترونيا من الدائرة القضائية، حيث تصل رسالة نصية مباشرة إلى أطراف القضية تحوي رابطا ينقل المستفيدين إلى بوابة «ناجز»، بحيث يستطيع المستفيدون من خلاله الاطلاع على الصك إلكترونيا، ويبدأ النظام الإلكتروني بحساب مدة الاعتراض على الحكم والمحددة نظاما.

ويستطيع المستفيد استئناف الحكم إلكترونيا أيضا، وإرسال لائحة الاعتراض مباشرة عبر بوابة «ناجز» دون الذهاب إلى المحكمة للقيام بأي من هذه الإجراءات، ويمكّن النظام الموظف المختص في المحكمة من التذييل على الصك بمحتوى قرار محكمة الاستئناف بشكل إلكتروني.


وزار د. الصمعاني عددًا من محاكم المدينة المنورة، وتفقد مجريات العمل فيها، مشددًا على ضرورة بذل مزيد من الجهود لتسريع وتيرة الإنجاز وخدمة المستفيدين وتلبية احتياجاتهم بالشكل الأمثل الذي يتماشى مع التحول الرقمي والخطط التطويرية التي تعتمدها الوزارة في مرافقها واستثمار الكوادر والطاقات والإمكانات المتاحة، مؤكدًا دعم الوزارة للمرافق العدلية في المدينة المنورة بعددٍ من المشروعات القضائية والمبادرات العدلية، بما يُسهم في جودة الأداء وسرعة الإنجاز. كما التقى خلال جولته داخل أروقة المحاكم بعدد من المستفيدين، واستمع إلى ملاحظاتهم، وطلباتهم.
المزيد من المقالات