سواريز.. دموع حب أوروجواي

سواريز.. دموع حب أوروجواي

انهمرت دموع لويس سواريز بعدما أهدر ركلة ترجيح لتخرج أوروجواي، بطلة كأس (كوبا أمريكا) لكرة القدم 15 مرة، من دور الثمانية بعد الخسارة 4-5 أمام بيرو بركلات الترجيح عقب التعادل بدون أهداف وإلغاء ثلاثة أهداف. وأضاع سواريز أول ركلة ترجيح لأوروجواي بعدما ارتدت الكرة من صدر بيدرو جايسي حارس بيرو ليستكمل الهداف التاريخي لبلاده ليلة محبطة بعدما سجل هدفا ألغاه الحكم بعد تدخل حكم الفيديو المساعد. ونجح جميع اللاعبين الآخرين في التنفيذ وحسم إديسون فلوريس تأهل بيرو إلى الدور قبل النهائي بالتسجيل في شباك الحارس فرناندو موسليرا. وغطى سواريز، الذي استعاد لياقته وتألقه بعد الخضوع لجراحة في الركبة خلال مايو الماضي من أجل اللحاق بـ(كوبا أمريكا)، وجهه باستخدام قميصه وحاول باقي زملائه مواساته بعد الهزيمة. وقال إدينسون كافاني مهاجم أوروجواي «لويس حزين جدا. لقد أهدر في وقت حاسم لكن هذه كرة القدم وكذلك الحياة. أحيانا تفوز وأحيانا تخسر. لقد فزنا بـ(كوبا أمريكا) قبل ذلك لكن اليوم يجب أن نتقبل خروجنا». وتلعب بيرو ضد تشيلي فيما تلعب البرازيل ضد الأرجنتين في المواجهة الأخرى للدور قبل النهائي.