خبيران: خاب أمل «الملالي» بعد فشل اجتماع «فيينا»

خبيران: خاب أمل «الملالي» بعد فشل اجتماع «فيينا»

الاثنين ١ / ٠٧ / ٢٠١٩
أصيب المسؤولون الإيرانيون بخيبة أمل كبيرة بعد فشل محادثات الاتفاق النووي في فيينا بحضور دبلوماسيين من ألمانيا وبريطانيا والصين وفرنسا وروسيا، إذ اعترف مبعوث الملالي بأن الاجتماع «لم يكن كافيا ولا يلبي التوقعات».

» ملامح الصدمة

وقال خبير الشؤون الإيرانية هشام البقلي: ظهر نائب وزير الخارجية الإيراني مندوب طهران في الاجتماع الأوروبي عباس أراغي مرتبكا وظهرت على وجه ملامح الصدمة، إذ كان يتوقع أن يسفر الاجتماع عن دعم كبير لبلاده، وتكشف تصريحاته للإعلاميين خيبة أملهم، كما راوغ ورفض الإجابة عما إذا كان نظامه سيتجاوز حد اليورانيوم المخصب للاتفاق النووي، بقوله: إنه ليس من حقه التحدث في هذا الشأن.

وشدد البقلي على أن تلويحات إيران على فترات برفع نسبة تخصيب اليورانيوم أزعجت الوكالة الدولية للطاقة الذرية وأعرب مديرها يوكيا أمانو عن قلقه، لكن هذا القلق ليس كافيا إذ يجب فرض عقوبات رادعة على طهران التي تستغل برنامجها النووي من أجل الابتزاز السياسي عن طريق التهديد بتصنيع السلاح النووي، لافتا إلى تطويرها برامج الصواريخ الباليستية وتزود بها ميليشياتها بالمنطقة.

» موقف واشنطن

من جهته، استبعد المحلل السياسي وخبير الشؤون الإيرانية هاني سليمان، ممارسة بعض الدول ضغوطا على الرئيس الأمريكي دونالد ترامب خلال قمة العشرين باليابان للتراجع عن قراره بالانسحاب من الاتفاق النووي، مؤكدا ثبات موقفه في هذا الشأن ولفت سليمان إلى أن النظام يستغل الموقف لتحقيق مكاسب، منها استدعاء فكرة المقاومة والشعارات الرنانة لدغدغة مشاعر الإيرانيين الذين يشعرون بالاحتقان إزاء تردي الأوضاع الداخلية، كما سعى لشرعنة اقتحامه عددا من القضايا العربية بعد التظاهر بدور المظلوم من الجانب الأمريكي في وقت يمارس سياسات عدوانية تسعى لتمزيق الوطن العربي.

القيادة تهنئ رئيس كوت ديفوار بذكرى استقلال بلاده

نيوزيلندا: الحجر الصحي أولا قبل الوصول إلى "أنتاركتيكا" 

رئيس وزراء اليابان: لسنا في حاجة لحالة طوارئ أخرى بسبب كورونا

برد وسيول على عسير حتى الساعة الـ ٩ مساءً

56 ألف إصابة جديدة بكورونا في الهند

المزيد

شاهد.. مقتل وإصابة العشرات في انفجار ضخم بكوريا الشمالية

الصحة: 1626 حالة تعافٍ جديدة و 1389 إصابة مؤكدة

«نكبة بيروت» من أكبر الانفجارات غير النووية.. وهذه المادة السبب

إغلاق قنوات على يوتيوب بسبب "عمليات تأثير"

انفجار بيروت .. البحث جار عن ضحايا تحت الأنقاض

المزيد