ارتفاع حجم الائتمان طويل الأجل إلى 522 مليار ريال بالمصارف في مايو

ارتفاع حجم الائتمان طويل الأجل إلى 522 مليار ريال بالمصارف في مايو

ارتفع حجم الائتمان طويل الأجل في المصارف السعودية خلال شهر مايو الماضي إلى 522.26 مليار ريال مقارنة بـ 435.33 مليار ريال في الشهر المماثل من العام 2018، في حين بلغ إجمالي قيمة الائتمان 1.46 تريليون ريال في مايو الحالي، مقارنة بـ 1.41 تريليون ريال في مايو من عام 2018، وذلك وفقا لبيانات مؤسسة النقد العربي السعودي- ساما والتي حصلت «اليوم» على نسخة منها.

في حين دعم ارتفاع الائتمان المصرفي بالمملكة خلال مايو 2019 زيادة حجم الائتمان طويل وقصير الأجل، مقارنة بتراجع حجم الائتمان متوسط الأجل على أساس سنوي، حيث ارتفع الائتمان قصير الأجل إلى 713.81 مليار ريال مقارنة بـ 719.4 مليار ريال في شهر مايو من العام الماضي، وفي المقابل، انخفض الائتمان متوسط الأجل خلال مايو الماضي إلى 223.81 مليار ريال مقارنة بـ 262 مليار ريال في مايو من العام 2018، وشهد الائتمان المصرفي ارتفاعا في الربع الأول من 2019 بـ 1.44 تريليون ريال، مقارنه بـ 1.39 تريليون ريال في الربع الأول من العام 2018.

وقال المحلل الاقتصادي محمد العمران: إن داء الائتمان المصرفي في المملكة يحقق أفضل الأرقام عالمياً من حيث نوعية الأصول ونسب التغطية ونسب التعثر، وسيبقى دائماً أهم مصدر دخل للبنوك التجارية، إذ نسبة إيراداته في المتوسط لا تقل عن 90% إلى جانب الودائع.

وبين العمران أنه في ظل التحسن التدريجي لأداء البنوك ونمو المعروض النقدي في الاقتصاد بالسنوات الأخيرة، من المتوقع أن نشهد تسارعا في نمو الطلب على الائتمان بالمملكة، إن كان على شكل قروض أو تسهيلات سحب على المكشوف أو تسهيلات تمويل التجارة من اعتمادات وضمانات مدعوما بتسارع النمو الاقتصادي الذي تشهده المملكة أيضا.

وأشار إلى أن ما يميز المرحلة القادمة أن التوقعات تشير إلى خفض في أسعار الفائدة عالميا، وهذا سيشجع أيضا على زيادة الطلب على الائتمان من قبل القطاع الخاص والأفراد وإن كان النمو سيكون بشكل أكبر بكثير من جانب الأفراد في مجال التمويل العقاري تحديداً.