دراسة: الأجواء الحارة تقتل آلاف الألمان

دراسة: الأجواء الحارة تقتل آلاف الألمان

السبت ٢٩ / ٠٦ / ٢٠١٩


كشفت دراسة حديثة عن أن موجات الحر تتسبب في وفاة آلاف الأشخاص في ألمانيا.


وقال ماتياس آن دير هايدن، الخبير بمعهد "روبرت كوخ" الألماني للأبحاث الطبية والتحاليل، في تصريحات لوكالة الأنباء الألمانية (د.ب.أ) في برلين اليوم السبت: "نرى خطورة بالغة على وجه الخصوص بالنسبة للفئة العمرية بين 75 و 84 عاما وفوق 85 عاما"، مضيفا أنه من المتوقع أن تتسبب موجة الحر في يونيو الجاري في تزايد حالات الوفاة في البلاد.

وأظهرت الدراسة، التي أشرف عليها آن دير هايدن، أن موجة الحر التي عايشتها ألمانيا في عام 2003 أدت إلى وفاة 7600 شخص، وكانت موجة الحر ذات العواقب الأشد خلال الفترة من عام 2001 حتى عام .2015

ولا يوجد تقييمات للبيانات على مستوى ألمانيا بالنسبة لصيف عام 2018 ، إلا أن الخبراء يقدرون وقوع نحو 490 حالة وفاة في برلين وحدها جراء موجات الحر في ذلك الصيف.

وبحسب التقديرات، لقي أكثر من 6 آلاف شخص حتفهم جراء موجات الحر في ألمانيا خلال كل من عام 2006 وعام .2015

وتسوء أعراض العديد من الأمراض في ظل درجات الحرارة المرتفعة، مثل أمراض الجهاز التنفسي.
المزيد من المقالات
x