منفذ الرقعي الجديد.. معلم حضاري يؤكد النهضة التنموية الشاملة

منفذ الرقعي الجديد.. معلم حضاري يؤكد النهضة التنموية الشاملة

الأربعاء ٢٦ / ٠٦ / ٢٠١٩
يعتبر منفذ الرقعي الحدودي البري والذي يربط بين المملكة ودولة الكويت الشقيقة أحد أهم المنافذ البرية للمملكة، وذلك اعتمادا على ما يشهده من حركة للمسافرين من وإلى المملكة، وكذلك عمليات الاستيراد والتصدير لأكثر من 3 عقود من الزمن، إضافة إلى حجم الإنجازات التي حققها جمرك المنفذ وفي مقدمتها سرعة الإجراءات المتبعة، وكذلك التصدي لجميع الممنوعات من سلع وغيرها سواء ممنوعة أو ما ينطبق عليها المغشوشة تجاريا، وانطلاقا من النهضة التنموية الشاملة التي تشهدها المملكة فإنه تم الانتهاء من مشروع منفذ الرقعي الجديد والذي سيكون معلما حضاريا إضافة إلى ما يقدمه للمسافرين من خدمات جمركية، وسيتم تدشين المشروع من قبل صاحب السمو الملكي الأمير سعود بن نايف بن عبدالعزيز آل سعود أمير المنطقة الشرقية اليوم.

وتم إنشاء مشروع تطوير منفذ الرقعي الجديد كاملا في 5 سنوات وبتكلفة مليار وخمسمائة وثلاثة وستين مليون ريال، على مساحة كلية ستة ملايين ومائة وخمسة وستين ألف متر مربع، وتنقسم المساحة إلى المنطقة الإدارية والساحات الجمركية بمساحة تقديرية 1333205 أمتار مربعة، المنطقة السكنية 4812651 مترا مربعا، محطة الكهرباء 19600 متر مربع. ويتكون المشروع من منطقتين إدارية وسكنية، وتشتمل المنطقة الإدارية على 16 مبنى إداريا للدوائر الحكومية ومنها (المباحث العامة، الاستخبارات، مكافحة المخدرات، مركز الرقعي، إدارة الجوازات، الجمارك، الدفاع المدني، البنك، وغيرها من الإدارات الأخرى. وتحتوي المنطقة السكنية على العديد من الوحدات السكنية المختلفة، وتم إنشاء المشروع بأحدث معايير الجودة وكامل الخدمات، فقد تم إنشاء محطة لتوليد الطاقة الكهربائية خاصة بالمشروع بقدرة 50 ميجا وات، إنشاء محطة تحلية للمياه بالمنطقة الإدارية بقدرة إنتاجية 630 مترا مكعبا يوميا، إنشاء محطة تحلية للمياه للمنطقة السكنية بقدرة إنتاجية 630 مترا مكعبا يوميا، تم تغطية الساحات والمباني الإدارية بكافة الأنظمة المتقدمة للبيانات والمراقبة، تم تنفيذ شبكات متكاملة للمياه والصرف الصحي وكذلك الري لكافة المشروع، تم تغطية المشروع كاملا بشبكة إطفاء الحريق سواء بنظام المياه أو الطفايات وغاز FM200.


ومن المتوقع أن يكون متوسط كثافة السيارات باليوم الواحد بمنفذ الرقعي الجديد السيارات قدوم ومغادرة ١٢٫٠٠٠ سيارة والشاحنات قدوم ومغادرة ٢٠٠٠ شاحنة.

وثمّن مدير عام جمرك الرقعي علي الحمامة، تدشين صاحب السمو الملكي الأمير سعود بن نايف بن عبدالعزيز أمير المنطقة الشرقية منفذ الرقعي الجديد، مبينا أن هذه الرعاية الكريمة تُجسد حرص واهتمام سموه على إنجاز هذا المشروع وتدشينه والبدء بخدمة جميع المستفيدين من مستوردين ومُصدرين وأفراد.
المزيد من المقالات
x