المنتقدون بالأندية... بالقائمة السوداء!!

المنتقدون بالأندية... بالقائمة السوداء!!

الاثنين ٢٤ / ٠٦ / ٢٠١٩
يعاني الكثير من العاملين بالأندية من كثرة اللوم والنقد من بعض الجماهير وخاصة عندما تكون حالة الفريق غير جيدة.

* الانتقاد في مجال كرة القدم أمر وارد وطبيعي ومن حق أي شخص أن ينتقد، ولكن يجب أن يكون انتقاده بعقلانية ووفق رؤية محددة وصحيحة.


* دائما ما نقول الانتقاد يجب أن يوجه لعمل الأشخاص وليس لهم شخصيا، فعندما ترى عمل أحدهم غير جيد قل رأيك بكل شجاعة واحترام.

* المشكلة التي بدأت تظهر وتنتشر بشكل كبير أن الشخص الذي ينتقد بشكل مباشر وبدون مجاملات أصبح بنظر البعض شخصا لا يحب النادي!!.

* لا أدري لماذا نجرد هؤلاء من حب النادي لمجرد أنهم قالوا كلاما لا يعجب الآخرين! وأتساءل لماذا لا نتعلم أن نحترم هؤلاء مهما كان انتقادهم إذا كان موجها للعمل.

* ليس شرطا أن من ينتقدك يكرهك كشخص، ويجب أن تعرف هل انتقاده في صالح النادي أم لا؟ والأهم من هذا ماذا يهدف من وراء انتقاده؟.

* عندما تكون نتائج الفريق لا ترضي جماهيره فمن حقهم أن يعبروا عن وجهة نظرهم وينتقدوا وعلى المسؤول أن يتقبل ما يقولون.

*الاسقاطات بالنقد مرفوضة ولا نقبلها، لكن يجب أن تكون لدينا ثقافة احترام الرأي والرأي الآخر وأن نعرف أن ليس كل شخص يتوافق رأيه مع رأيك.

* أن تعمل في مجال كرة القدم وتحب أن ينتقدك هذا الشخص وألا ينتقدك هذا الشخص فهذا شيء غير مقبول، فمن لا تتقبل نقده قد يكون نقده أكثر دقة وفائدة.

أخيرا...

غالبا المنتقدون والذين لديهم ما يثبت صحة كلامهم تجدهم أشخاصا غير مرحب بهم وبالقائمة السوداء في الأندية... والذين ينتقدون بحنية هم المقربون والمحبوبون!!

TWITTER:SAMEER_HILAL
المزيد من المقالات
x