متحدث التأمين: الاتفاق على أول اندماج لشركتين بالشرقية

متحدث التأمين: الاتفاق على أول اندماج لشركتين بالشرقية

الاحد ٢٣ / ٠٦ / ٢٠١٩
أكد المتحدث الرسمي باسم شركات التأمين عادل العيسى لـ «اليوم» أن المنطقة الشرقية ستشهد أول عملية اندماج لشركتين للتأمين تتخذ إحداهما من مدينة الخبر مقرا رئيسيا لها.

وقال العيسى: إن هذا الاندماج بين الشركتين سيعد الاندماج الأول الذي يشهده السوق السعودي للتأمين.

وأعرب عن اعتقاده بأن عملية الاندماج المزمع تنفيذها وسيكون مقرها الرئيسي في الخبر بالمنطقة الشرقية ستؤدي إلى ظهور كيان كبير وقوي في قطاع التأمين يكون لديه الاستطاعة والقدرة على المنافسة مع الكيانات الكبرى المتواجدة حاليا.

وأشار إلى أن عملية الاندماج أصبحت حاليا خيارا ضروريا وإستراتيجيا لأغلب شركات التأمين المتعثرة وخصوصا المتوسطة والصغيرة منها، والتي ترى أن الحل لهذه المشاكل يكمن في تكوين كيانات أكبر قادرة على المنافسة في المستقبل خصوصا في ظل ارتفاع المنافسة والتكاليف الإدارية من عام لآخر.

وتوقع أن يشهد سوق التأمين السعودي حالات أخرى من الاندماج بين بعض شركاته قريبا.

وأفاد العيسى بأن الشركتين الراغبتين في الاندماج وقعتا اتفاقية خلال الأيام الأربعة الماضية لتقييم جدوى الاندماج، وذكر أنه بعد 120 يوما ستحدد الشركتان الموقف النهائي للاندماج وستعلنان الخوض في تنفيذ العملية إذا تم الاتفاق عليها فيما بينهما بشكل نهائي.

وشددت الشركتان على أن عملية الاندماج المقترحة مشروطة باكتمال عمليات التحقق والفحص على نحو يكون متوافقا مع رغبات كافة الأطراف ذات العلاقة، وبشرط الاتفاق على الشروط والأحكام النهائية لاتفاقية الاندماج، وبشرط الحصول على الموافقات النظامية للجهات المختصة وموافقة الجمعيات العامة لكل من الشركتين.

ولفتت الشركتان إلى أن الدخول في مذكرة التفاهم لا يعني بأي حال أنهما ستوافقان على عملية الاندماج المقترحة.

واتفقت الشركتان على أنه في حال نجاح مشروع الاندماج سيتم إتمام الاندماج بطريق مبادلة الأسهم، بحيث ستقوم إحداهما عند اكتمال الاندماج بإصدار أسهم جديدة لمساهمي الأخرى من خلالها.