عاجل

ليلة فنية في سيهات تجمع الملا والرويشد

ليلة فنية في سيهات تجمع الملا والرويشد

السبت ٢٢ / ٠٦ / ٢٠١٩
ودشن الحفلات بالقطيف المطرب مساعد البلوشي في تمام الساعة التاسعة والنصف، وقدم مجموعة من أعماله الفنية التي تجاوزت الـ 12 عملا فنيا وسط تفاعل جماهيري مميز.

فيما تلقى المطرب خالد الملا تحية خاصة من قبل الجماهير التي هتفت باسمه طويلا وذلك في الساعة 10:45 دقيقة وقدم خلال وصلته الغنائية مجموعة من أعماله الفنية التي بلغت 10 أعمال فنية.

فيما انطلقت الوصلة الأخيرة من الحفل والتي أحياها الفنان عبدالله الرويشد في تمام الساعة الـ 12 بعد منتصف الليل، وقدم الرويشد مجموعة من أعماله المشهورة، وقال: أنا سعيد بتواجدي معكم الليلة وفخور بكم وبهذا الحضور الجميل.

«سعادتي لا توصف»

فيما شدد المطرب خالد الملا على سعادته بتواجده اليوم في حفل سيهات وقال: سعادتي اليوم لا توصف وأنا أقدم حفلا فنيا بين أشقائي في المملكة العربية السعودية وتحديدا في سيهات بالقطيف وبمشاركة عبدالله الرويشد الذي أشاركه للمرة الأولى في التاريخ في حفل رسمي واحد.

وتابع: أنا متعطش للقاء الجمهور السعودي الذي أعتبره ذواقا ومتعطشا للفن وللقاء الفنانين.

«سعيد بالوقوف على مسرح السعودية»

ومن جانبه، أكد المطرب الكويتي مساعد البلوشي سعادته بالوقوف على المسرح في المنطقة الشرقية وقال: أنا سعيد بتواجدي بينكم اليوم وأشكر هيئة الترفيه على إتاحة هذه الفرصة، وأتمنى التوفيق فيما قدمته من أعمال للجماهير السعودية من خلال هذا الحفل.

ثنائيات خليجية

وعبرت الجماهير المحتشدة في الحفل عن سعادتها برؤية المطرب الكويتي عبدالله الرويشيد، مشيرين إلى أنه من زمن الفن الجميل وطالبوا بتكرار الحفلات التي تجمع ثنائيات خليجية، وتعيد زمن الفن الجميل والرائع في المنطقة الشرقية.

وقالوا إنهم تمتعوا بليلة طربية من طراز خاص بين الثنائي خالد الملا وعبدالله الرويشد متمنين لهما التوفيق.

وقدموا شكرهم لهيئة الترفيه التي أعادت الذائقة الفنية إلى الجماهير السعودية في كل ربوع الوطن.

اجتمع المطربان خالد الملا وعبدالله الرويشد في ليلة فنية خالدة للمرة الأولى خلال تاريخهما الفني، وذلك في الليلة الثانية من حفلات موسم السعودية في القطيف، والذي أقيم في الصالة المغلقة لنادي الخليج في سيهات، وقدم الثنائي خلال الحفل ثلاثة أعمال «دويتو» مع بعضهما البعض.