8 لاعبين يابانيين يتجرعون الخسارة القاسية

8 لاعبين يابانيين يتجرعون الخسارة القاسية

الثلاثاء ١٨ / ٠٦ / ٢٠١٩
شهدت مباراة منتخبي اليابان وتشيلي اعتماد المدرب الياباني هاجيمي مورياسو على 8 لاعبين يخوضون أول مباراة دولية في مسيرتهم. وانتهت المباراة بخسارة قاسية لليابان بنتيجة 0-4، ضمن المجموعة الثالثة من كأس أمم أمريكا الجنوبية «كوبا أمريكا» 2019 في البرازيل. وضم وصيف كأس أمم آسيا 2019 في بطولة كوبا أمريكا 18 لاعبا تحت سن 23 عاما؛ بهدف إعدادهم لأولمبياد طوكيو 2020، أملا في تحقيق حلم البلاد وهو انتزاع الميدالية الذهبية لأول مرة في تاريخها. وخاض حارس المرمى كيسوكي أوساكو لقاءه الدولي الأول، والأمر نفسه لزميله في خط الدفاع، يوتا ناكاياما، الذي يحترف بصفوف فريق زفوله الهولندي. وفي خط الوسط شارك لأول مرة دايكي سوجيوكا، وتيروكي هارا، أما عن خط الهجوم فقد تواجد دايزين مايدا، وأياسي يويدا، الذي لا يزال يواصل دراسته الجامعية عبر اللعب مع فريق جامعة هوسي اليابانية. وفي الشوط الثاني شارك من البدلاء لاعبان اثنان يخوضان أيضا أولى مبارياتهما الدولية، وهما كوجي ميوشي، ويوكي آبي، الذي نال جائزة أفضل لاعب واعد في الدوري الياباني 2018.

يذكر أن المباراة القادمة لمنتخب اليابان في كوبا أمريكا 2019 ستكون ضد منتخب أوروجواي، يوم الجمعة المقبل، على ملعب جريميو أرينا.
المزيد من المقالات
x