«بطل الدوري الاستثنائي».. بلا رئيس!!

«بطل الدوري الاستثنائي».. بلا رئيس!!

الأربعاء ١٩ / ٠٦ / ٢٠١٩
انتابت حالة من القلق جماهير النصر «بطل الدوري الاستثنائي» عطفاً على الفراغ الإداري، الذي يعيشه النادي منذ نحو أسبوعين وتحديداً بعدما قرر سعود السويلم رئيسه السابق عدم الترشح لكرسي الرئاسة مجدداً، مفضلاً الاكتفاء بالفترة التي قضاها «موسم واحد»، تاركاً الباب مفتوحاً على مصراعيه لمَنْ يرغب في خدمة النادي. هذا القلق المبرر ازداد في الآونة الأخيرة، التي اتفق خلالها النصراويون على ترشح عبدالعزيز الجليَل نائب الرئيس السابق ليكون رئيسا للنادي لأربع سنوات مع الاحتفاظ ببقية أعضاء مجلس الإدارة السابقة، قبل أن يتراجع فجأة ويعيد الأمور إلى نقطة الصفر.

وكانت فترة الترشيح الأولى لم تشهد تقدم أي مرشح مع أن الآمال كانت معقودة على سعود السويلم، وهو الأمر الذي ينطبق على فترة الترشيح الثانية، التي انتهت أمس دون تقدم أي مرشح، مما يعني أن الأمور في النادي العاصمي تتجه نحو تكليف مجلس إدارة لمدة عام بقرار من قبل الهيئة العامة للرياضة.

ومع أن النصر يشهد حالة من الاستقرار على المستوى الفني نظراً لاستمرار المدرب البرتغالي روي فيتوريا لموسم قادم فضلاً عن بقاء غالبية اللاعبين الأجانب، الذين يرتبطون بعقود لثلاثة وأربعة مواسم، إلا أن الغياب الإداري عطَل إتمام الصفقات المحلية والأجنبية، التي كان من المنتظر الإعلان عنها، بعد أن قطعت الإدارة السابقة شوطاً كبيراً في هذ الجانب لتعزيز صفوف الفريق بثلاثة لاعبين محليين إلى جانب البحث عن بديلين للحارس الأسترالي براد جونز والنيجيري أحمد موسى.

وطالبت الجماهير النصراوية عبر موقع التواصل الاجتماعي «تويتر»، بكشف حقيقة ما يتعرض له النادي حالياً على الصعيد الإداري، حيث يرى البعض أن ناديهم متجه إلى نفق مظلم، وسيكون في مهب الريح، ولن يجد مَنْ ينهض به ويحقق طموحاتهم الكبيرة ما لم تكن هناك انفراجة سريعة في الجانب الإداري وحسم العديد من الملفات العالقة، لاسيما أن الموسم الجديد بات على الأبواب، وسيستهله بعد نحو 47 يوماً عندما يستقبل الوحدة الإماراتي في دوري أبطال آسيا يوم 5 أغسطس المقبل بالرياض.