الحلم الثالث يراود رينار

الحلم الثالث يراود رينار

الاحد ١٦ / ٠٦ / ٢٠١٩
«لا أعلم.. كل شيء ممكن في كرة القدم ولكن في البداية يجب أن ننظر لمباراتنا الأولى، فهي أهم مباراة. وبعد ذلك ننظر خطوة بخطوة. نلعب في مجموعة صعبة. وسنحضر إلى مصر مع طموح واحترام لجميع منافسينا».

هكذا كانت إجابة الفرنسي هيرفي رينار المدير الفني للمنتخب المغربي لكرة القدم لدى سؤاله عما إذا كان بإمكانه أن يقود منتخب «أسود الأطلس» للتتويج باللقب الغائب منذ 43 عاما، وذلك في مقابلة نشرها الموقع الرسمي للاتحاد الأفريقي لكرة القدم (كاف) على الإنترنت.


وما زال رينار هو المدرب الوحيد في تاريخ كرة القدم الأفريقية الذي فاز بلقب بطولة كأس الأمم الأفريقية مرتين مع منتخبين مختلفين، ويتمنى رينار أن يحقق لقبه الثالث مع منتخب جديد.

وتوج رينار بلقب بطولة أمم أفريقيا مع منتخب زامبيا في نسخة 2012، كما فاز مع منتخب كوت ديفوار بلقب البطولة في نسخة 2015.

ورغم العروض المغرية، التي تلقاها رينار على مدار السنوات الماضية، حرص المدرب الفرنسي الشهير على الاستمرار مع أسود الأطلس لتحقيق حلم الثلاثية والتتويج باللقب للمرة الثالثة مع ثلاثة منتخبات مختلفة. ويتفوق رينار على المنتخب المغربي من حيث عدد الألقاب في البطولة وربما كان هذا هو السبب وراء التعاقد مع رينار، حيث يدرك مسؤولو الاتحاد المغربي أن المدرب أصبحت لديه خبرة جيدة بالبطولة، علما بأنه خرج مع المنتخب المغربي من النسخة الماضية عام 2017 بالجابون. ويعتمد رينار على الخبرة التي اكتسبها لاعبوه من المشاركة في بطولة كأس العالم 2018 بروسيا، لكنه يعتقد أن الوصول إلى المباراة النهائية سيكون أصعب هذه المرة.
المزيد من المقالات
x