ارتفاع المناولة في ميناء الجبيل الصناعي إلى 22 مليون طن

زادت بنسبة 14.5 % منذ بداية العام وحتى أبريل

ارتفاع المناولة في ميناء الجبيل الصناعي إلى 22 مليون طن

الخميس ١٣ / ٠٦ / ٢٠١٩
بلغ إجمالي طنيات البضائع المناولة في ميناء الملك فهد الصناعي بالجبيل من بداية العام الحالي وحتى نهاية أبريل الماضي 22.9 مليون طن، بنسبة زيادة بلغت 14.5%، مقارنة بنفس الفترة من العام السابق، والتي بلغ حجم المناولة فيها 20 مليون طن، وذلك وفقًا للمؤشر الإحصائي الصادر من الهيئة العامة للموانئ «موانئ»، في حين بلغ عدد السفن المفرغة والمحمّلة من بداية العام الحالي وحتى نهاية أبريل الماضي 641 سفينة، منها 549 سفينة محمّلة من الميناء و92 سفينة مفرغة، وحقق الميناء ارتفاعًا قدره 4.7% في استقبال وإرسال السفن مقارنة بنفس الفترة من العام الماضي.

» حجم البضائع


وأظهرت الإحصائية ارتفاعًا في حجم البضائع المناولة خلال هذا العام، إذ ارتفع حجم البضائع السائبة الصلبة المفرغة والمحملة والتي تشمل الحبوب، والسكر، ومسحوق الحديد والفحم والأسمنت واليوريا والكبريت، بنسبة 13.6% ليصل حجمها إلى 5.6 مليون طن، بزيادة 674.4 ألف طن عن نفس الفترة من العام الماضي.

كما ارتفع حجم البضائع السائبة السائلة المفرغة والمحملة والتي تشمل الزيوت النباتية والحيوانية، والمنتجات البترولية المكررة، والمنتجات البتروكيماوية السائلة، والغاز الطبيعي المسال، والسوائل الأخرى خلال الأربعة الأشهر الأولى من هذا العام بنسبة 14.8% ليصل حجمها بنهاية أبريل إلى 17.3 مليون طن، بزيادة قدرها 2.2 مليون طن مقارنة بنفس الفترة من العام الماضي. ويأتي ذلك في إطار جهود «موانئ» الساعية إلى تعزيز الخدمات التشغيلية واللوجستية للموانئ السعودية، ورفع مستوى قدراتها وإمكاناتها؛ بما يتواكب مع أهداف رؤية المملكة 2030، وتتولى الهيئة العامة للموانئ مسؤولية تنظيم إدارة الموانئ السعودية والإشراف على تشغيلها وتطويرها، تزامنًا مع النهضة الاقتصادية والتنموية التي تشهدها المملكة.
المزيد من المقالات
x