نائب وزير الدفاع: سنردع كل من يحاول المساس بأمننا ومصالحنا

أكد أن النظام الإيراني يصنع الموت في المنطقة منذ 40 عاما

نائب وزير الدفاع: سنردع كل من يحاول المساس بأمننا ومصالحنا

الخميس ١٣ / ٠٦ / ٢٠١٩
أكد صاحب السمو الملكي الأمير خالد بن سلمان نائب وزير الدفاع، أن المملكة سترد بحزم وصرامة على جرائم ميليشيا الحوثي المدعومة من إيران، منوهاً إلى أن استهداف الميليشيا الإرهابية لمطار أبها الدولي مما أدى لإصابة مدنيين يعد من أكبر الجرائم فداحة في العالم.

وقال سموه في تغريدات عبر حسابه في تويتر ليلة أمس: «تستمر ميليشيا الحوثي المدعومة من إيران في جرائمها الخارجة عن القانون والبعيدة عن الأخلاق والمتسقة مع سلوك داعميها، باستهداف مطار أبها الدولي والتسبب في إصابة مدنيين أبرياء من جنسيات مختلفة، اسأل الله لهم الشفاء العاجل».


وأضاف سموه: «سنواجه جرائم ميليشيا الحوثي بحزم لا ينثني وصرامة لا تنكسر، استهدافهم لمطار مدني تجاوز يوضح للعالم فداحة التصعيد الإيراني للإضرار بأمن المنطقة واستقرارها».

وزاد: «إن وسائل الردع الحازمة سوف يتم اتخاذها للتصدي لهذه الميليشيات الإرهابية وأؤكد أننا سنردع كل مَنْ يحاول المساس بأمننا ومصالحنا، مع التزامنا بكل القوانين الدولية وقواعده العرفية حفاظاً على أمن واستقرار المنطقة».

وتابع سموه: «منذ 40 عاماً والنظام الإيراني يعبث في منطقتنا، يصنع الموت وينشر الفوضى والدمار ويرعى الإرهاب ويمول الإرهابيين ومنهم ميليشيا الحوثي، وختم تغريداته قائلاً: «على المجتمع الدولي وكل الدول الداعية للأمن والسلم الدوليين القيام بواجباتها لوقف هذه الممارسات الخطيرة، التي قد تؤدي إلى ما لا يحمد عقباه».
المزيد من المقالات
x