أربع كوارث تنذر بقرب نهاية العالم

أربع كوارث تنذر بقرب نهاية العالم

الجمعة ١٤ / ٠٦ / ٢٠١٩
وضع تقرير علمي دولي أربعة سيناريوهات لنهاية العالم وفقًا لخمسين مصدرًا معلوماتيًا مختلفًا، بما فيها هيئة الأمم المتحدة ومنظمة الصحة العالمية والمركز الأوروبي للسيطرة والوقاية من الأمراض ووكالة الفضاء الأمريكية «ناسا».

احتل مرض السل الرئوي المرتبة الأولى كتهديد كبير للبشرية، وبحسب الإحصائيات، فإن المرض سيقضي على البشر خلال أقل من 5 آلاف سنة إذا استمر انتشاره على هذه الوتيرة.


ويأتي التهديد النووي ثانيًا في احتمال سحقه الوجود الإنساني، خاصة أن العالم يشهد تزايدًا لاستخدام الأسلحة النووية ضمن سباق نوعي جديد للتسلح.

والخطر الكارثي الثالث يهب مع تداعيات التغيّر المناخي، فقد توقعت دراسة أسترالية أن الحضارة البشرية ستندثر خلال السنوات العشر المقبلة؛ بسبب أكثر من تهديد، من ضمنها ظاهرة الاحترار العالمي.

أما السيناريو الأقل تهديدًا للعالم فيتمثل في خطر اصطدام الأجسام الفضائية بالأرض؛ إذ يتصدر هذا الموضوع عناوين غالبية الصحف والمواقع العلمية المتخصصة، في السنوات الأخيرة.
المزيد من المقالات
x