تكديس الأجانب في الأندية بين الرفض والقبول

تكديس الأجانب في الأندية بين الرفض والقبول

الخميس ١٣ / ٠٦ / ٢٠١٩
جاء قرار الاتحاد السعودي لكرة القدم بشأن تخفيض عدد اللاعبين الأجانب في مسابقة دوري كأس الأمير محمد بن سلمان للمحترفين للموسم المقبل إلى سبعة لاعبين بدلا من ثمانية ليثير ردود فعل ما بين مؤيد ومعارض، في الوقت الذي تساءلت فيه الجماهير الرياضية، هل القرار المتخذ صائب أم خاطئ؟

وهل كان من المفترض تقليص العدد إلى أقل من ذلك؟ وهل وجود سبعة أجانب في الأندية يعتبر هدرا للمال ووضع النادي في ديون أو عملية تسويق استثمارية لعدم حاجة الفريق له في الفترة الحالية؟ «الميدان الرياضي» بدوره استطلع آراء الخبراء والنقاد الرياضيين حول هذا القرار وتأثيره على كرة القدم السعودية.