مرسى بحري ومطاعم ضمن 37 فرصة استثمارية بحاضرة الدمام

مرسى بحري ومطاعم ضمن 37 فرصة استثمارية بحاضرة الدمام

الثلاثاء ١١ / ٠٦ / ٢٠١٩
أعلنت أمانة المنطقة الشرقية عن طرح 37 فرصة استثمارية في حاضرة الدمام مختلفة الأنشطة كدفعة جديدة ضمن حزمة من الفرص الاستثمارية المزمع طرحها خلال العام الميلادي الجاري والبالغة 420 فرصة استثمارية في مختلف المجالات ومختلف مدن ومحافظات المنطقة، تنوعت بين مواقع لإنشاء مطعم وفرص أخرى استثمارية بحرية لإنشاء وتشغيل مرسى بحري، وغيرها من مواقع استثمارية متنوعة. وأضافت الأمانة إن الفرص الجديدة مختلفة الأنشطة والمساحات وذلك تعزيزًا لمسيرة التنمية والخدمات في المنطقة ودعم رواد الأعمال والمستثمرين، وأوضح وكيل الأمين المساعد لشؤون البلديات للخدمات المتحدث الرسمي بأمانة المنطقة الشرقية محمد الصفيان أن الأمانة طرحت 37 فرصة استثمارية في حاضرة الدمام، التي تهدف لتنمية المنطقة اقتصاديًا وسياحيًا وخدميا والمساهمة في تحقيق أهداف برنامج «جودة الحياة» أحد برامج رؤية المملكة 2030، ودعمًا لرواد الأعمال والمستثمرين في المنطقة بفرص مبتكرة. وأشار الصفيان إلى أن وكالة الاستثمارات وتنمية الإيرادات بالأمانة، قامت بالعمل على إعداد الدراسات الكاملة لهذه الفرص، التي تضمنت عددا من المزايدات المطروحة، لعدد من المواقع المميزة لإقامة أنشطة ترفيهية تجارية في مدينة الخبر، إضافة إلى مواقع للاستثمار في مجالات الترفيه البرية. وأكد أهمية تلك المشاريع في خدمة المنطقة خدميا وسياحيا وجعلها إحدى روافد السياحة العالمية، وذلك بما يتماشى مع توجهات القيادة الرشيدة في دعم السياحة والمساهمة في تحقيق جودة الحياة، مشيرا إلى وجود العديد من الفرص الاستثمارية التي سيتم طرحها خلال الفترة القادمة في مختلف المجالات الخدماتية والتجارية والعقارية والترفيهية، وذلك في إطار جهودها لدعم رجال ورواد الأعمال وتنمية للمنطقة. ودعت أمانة المنطقة الشرقية عموم المستثمرين ورواد الأعمال الراغبين في الاطلاع على الفرص الاستثمارية أو المشاركة بمنافسات المزايدات العامة لتصفح بوابة الأمانة الرقمية www.Eamana.gov.sa والشراء والاستلام الإلكتروني لكراسات الشروط والمواصفات، أو عن طريق بوابة الاستثمار البلدي «فرص»، أو الاستفادة من الباقة الخدماتية التفاعلية لتطبيق «استثماري» على الأجهزة الذكية، الذي يهدف إلى الاطلاع على كل جديد من الفرص الاستثمارية، والمواقع الاستثمارية الشاغرة بكل شفافية، بالإضافة إلى التواصل إلكترونيا مع وكالة الاستثمارات وتنمية الإيرادات، والمشاركة في مقترحات وتحديد أولويات الاستثمار بالمنطقة، مما يحقق الأهداف المنشودة لاقتصاد مزدهر واستثمار فاعل.