إنجاز 67 % من «نفق الظهران» والافتتاح بداية 2020

إنجاز 67 % من «نفق الظهران» والافتتاح بداية 2020

الثلاثاء ١١ / ٠٦ / ٢٠١٩
كشفت أمانة الأحساء لـ «اليوم» عن موعد انتهاء مشروع إنشاء تقاطع طريق الملك عبدالله «الدائري الداخلي» مع طريق الملك فهد «طريق الظهران» بمحاذاة المؤسسة العامة للري، خلال الربع الأول من عام 2020م، بعد أن عملت الأمانة على تكثيف جهودها في رفع معدلات سير الأعمال في المشروع.

حيث أكد وكيل المشاريع م. هشام العوفي، أن نسبة إنجاز المشروع وصلت إلى 67 %، وتم العمل ضمن الخطة التنفيذية بضرورة جودة المخرجات الهندسية، والالتزام بالفترة المحددة في أعمال المشروع مع سرعة الإنجاز بما يتوافق مع المواصفات الإنشائية لتنفيذ المشاريع، بمتابعة ودعم وزير الشؤون البلدية والقروية المكلف د. ماجد القصبي، وفق الخطة المعتمدة لإنجازه ضمن مشاريع إنشاء وتطوير شبكة الطرق الحضرية. وأضاف: إن مشروع إنشاء نفق بطول 800 متر سيُسهم في ربط شمال الأحساء بجنوبها، كما أنه مرتبط بالطريق الدائري (دائري الهفوف والمبرز)، الأمر الذي سيعمل على الحد من الاختناقات المرورية على مدن وبلدات الأحساء.

في الوقت نفسه، استبشر أهالي الأحساء بمواصلة العمل في المشروع، بعد توقف دام أكثر من سنتين، نظير تعثر المقاول المنفذ، على الرغم من أهميته الكبيرة لأهالي الأحساء وزوارها، وما يحمله الطريق من أهمية في موقعه الإستراتيجي الواقع في المدخل الرئيس للأحساء من الجهة الشمالية للقادمين من مدن المنطقة الشرقية، كما يعتبر طريقا لسكان حي الغسانية ومدينة العيون وما حولها.