ألفيش.. من مصير مجهول إلى قائد

ألفيش.. من مصير مجهول إلى قائد

الاحد ٠٩ / ٠٦ / ٢٠١٩
رغم بلوغه السادسة والثلاثين من عمره، شهد نجم كرة القدم البرازيلي داني ألفيش ظهير أيمن باريس سان جيرمان الفرنسي خلال الأيام القليلة الماضية تحولا جذريا في مسيرته الكروية.

وعلى الرغم من وجود عدد من اللاعبين المشهورين والموهوبين في صفوف المنتخب البرازيلي، لم يتردد المدرب تيتي المدير الفني للفريق في منح شارة القيادة إلى ألفيش.


وعلى مدار السنوات الماضية، لم يجد المهاجم الخطير نيمار دا سيلفا أي منافسة على حمل شارة القيادة لما يتمتع به من قدرة على دفع فريقه للأمام، ولكن تيتي وجد أن ألفيش أكثر قدرة على قيادة الفريق في الوقت الحالي في ظل الظروف التي مر بها نيمار في الآونة الأخيرة وحتى قبل إصابته التي تعرض لها يوم الأربعاء الماضي والتي ستحرمه من المشاركة في كوبا أمريكا 2019.
المزيد من المقالات
x